أردوغان: السويد سلمت تركيا 4 إرهابيين من أصل 73 إرهابيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن السويد سلمت أربعة من أصل 73 إرهابيا مطلوبين من قبل السلطات الأمنية التركية إلى البلاد.

جاء ذلك بعد اجتماع لزعماء حلف شمال الأطلسي (الناتو) في مدريد بإسبانيا مع صحفيين أتراك.

وقال أردوغان إن “الالتزامات الواردة في مذكرتي التفاهم مع فنلندا والسويد مهمة ، لكن الأهم هو تنفيذها ، وكدولة تعرضت للطعن أكثر من مرة بسبب محاربة الإرهاب ، فإننا نتعامل مع هذا الأمر بعناية”.

وقال الرئيس التركي إنه سيكون من الصعب على إرهابيي حزب العمال الكردستاني وجولن تنفيذ حملات دعائية سوداء واستهداف المواطنين وتنفيذ هجمات بعد التوصل إلى مذكرة تفاهم ثلاثية.

وأضاف “للمرة الأولى ، تم دمج تهديد الجماعات الإرهابية لشعبنا وأراضينا وقواتنا الأمنية في المفهوم الاستراتيجي الجديد للناتو”.

وحققت تركيا انتصارًا دبلوماسيًا كبيرًا في قمة الناتو ، بحسب الرئيس أردوغان ، رغم ما وصفه بمحاولة من المعارضة للحد من الانتصار.

وقال الرئيس التركي إن الاتفاقية الثلاثية مع فنلندا والسويد بشأن الإرهاب ستكون خارطة طريق لجميع حلفاء الناتو.

وفي رده على سؤال حول ردة أفعال قادة الناتو على الفيديو الذي عرضته تركيا في جلسة الناتو المخصصة حول الإرهاب، قال أردوغان: “بعض القادة استشهد بها (الفيديو) وهذا أمر هام للغاية، أنا واثق بأنها كانت مؤثرة، ونحن وزعنا عليهم بهذا الخصوص كتيبات، ووحدة تخزين محمولة (فلاش) ووثائق مصورة، واعتقد أنّه كان لها تأثيرا كبير”.

وحول العلاقات مع اليونان قال أردوغان كافة قادة الناتو عرضوا علينا التوسط لعقد لقاء مع اليونان وأجبتهم بالقول: “المعذرة ليس لدي وقت لإضاعته الآن”.

وفي سياق متصل أوقفت السلطات التركية، 7 متهمين في عملية أمنية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي، بولاية قرشهير وسط البلاد.

وبحسب وكالة الأناضول، نفذت فرق مكافحة الإرهاب عمليات دهم متزامنة على عدة عناوين في الولاية حددتها مسبقها في إطار تحرياتها ضد التنظيم.

وأوقفت السلطات 7 متهمين من أصل عراقي شاركوا في أنشطة التنظيم في بلدهم، كما صادرت أجهزة ومعدات تكنولوجية في تلك العناوين.

وأحالت الفرق الأمنية المتهمين إلى السلطات القضائية عقب إتمام شعبة مكافحة الإرهاب الإجراءات القانونية بحقهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية