أردوغان: تركيا لن تتخلى عن دعم ليبيا

التصريحات جاءت بعد تلويح السيسي بتدخل عسكري لصالح حفتر

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تصريحات صحفية عقب صلاة الجمعة إن تركيا لن تتخلى عن دعم ليبيا.

وقال الرئيس التركي أردوغان إن ليبيا تواجه عدواناً عسكرياً.

وانتقد الرئيس التركي التدخل المصري والإماراتي الداعم لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر ضد الشرعية في إشارة منه لحكومة الوفاق الوطني الليبية التي تحظى باعتراف دولي.

وأكد أردوغان استمرار بلاده بتحمل المسؤولية التي أخذتها على عاتقها تجاه ليبيا مؤكدًا على عمق العلاقة التاريخية التي تمتد لقرون بين البلدين على حد قوله.

وفي معرض إجابته على الأسئلة قال الرئيس التركي إن أرمينيا هي دولة احتلال ولا تسعى للحل السلمي في إشارة للتطورات العسكرية التي تشهدها الحدود الآذرية الأرمينية في منطقة “كاراباغ”.

وحول قضية آيا صوفيا أكد الرئيس التركي أن جهود إعادته إلى مسجد هي شأن سيادي داخلي ولا يحق لأي كان التدخل بالشؤون التركية الداخلية.

وأضاف أردوغان أن ردود الفعل الآتية من الخارج والتي تنتقد إعادة آيا صوفيا لمسجد لا تعني تركيا على الإطلاق، مضيفاً أن المسجد تحرر من الأسر.

وقال أردوغان إن مسجد آيا صوفيا سيكون بإمكانه استقبال ما بين ألف إلى ألف وخمسمائة مصلي الجمعة القادمة وهو اليوم الذي سيتم فيه افتتاح المسجد للصلاة بشكل رسمي بعد اغلاقه أمام المصليين لنحو 85 عام.

وحول فرض حظر تجول بسبب فايروس كورونا خلال أيام عيد الأضحى المبارك إن المجلس العلمي التركي هو الذي سيقرر إن كان هناك حظر للتجوال خلال عطلة العيد من عدمه.

وجاءت تصريحات الرئيس التركي القائلة بأن تركيا لن تتخلى عن دعم ليبيا بعد يوم واحد فقط من تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بشأن نفس الموضوع.

وكان السيسي قد استقبل أمس وفد من القبائل المؤيدة لحفتر تم شحنهم عبر طائرات من بنغازي إلى القاهرة للقاء السيسي باسم القبائل الليبية.

ودعت القبائل السيسي للتدخل بشكل مباشر في الحرب الليبية الأمر الذي دعا السيسي للقول “ان تنتصروا بنا فسننصركم” على حد قوله في إشارة إلى استعداده للتدخل عسكريا في ليبيا ضد الحكومة المعترف بها دولياً.

 

المتحدث باسم الجيش الليبي يحذر السيسي من التورط في ليبيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية