أفضل لاعب وجريمة سرقة واعتقال جماهير ماذا يحدث في ليفربول؟

تعيش مدينة ليفربول أجواء استثنائية هذه الأوقات

اختار أعضاء كُتاب الرياضة في إنجلترا الدولي جوردان هندرسون كـ أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم.

ونجح هاندرسون بالتفوق على البلجيكي كيفين دي بروين نجم مانشستر سيتي وماركوس راشفورد نجم مانشستر يونايتد وزميليه الهولندي فان دايك والسنغالي مانيه.

وكان هندرسون قد انتزع الجائزة من حامل لقبها رحيم ستيرلنغ، وقال هندرسون إن أعضاء الفريق هم الذين ساعدوني على الفوز بهذه الجائزة ولولاهم لما كنت نلت هذا الشرف، هم جعلوني لاعب أفضل وقائد أفضل وشخص أفضل على حد وصفه.

وتمنى هندرسون أن يكون من صوت له كأفضل لاعب في الدوري يؤمن بمساهمة الفريق ككل في هذا الإنجاز.

على صعيد آخر تعرض زميل هندرسون في فريق ليفربول لجريمة سرقة حيث سرق اللصوص من بيت فابينو مجوهرات وسيارة.

واستغل اللصوص عدم وجود أي شخص في البيت لينفذوا جريمة السرقة فيما أفادت الشرطة الإنجليزية في وقت لاحق أنها عثرت على السيارة المسروقة في منطقة ويجان.

وكان منزل نجم ليفربول السنغالي ساديو ماني قد تعرض للسطو هو الآخر في فبراير من العام الماضي خلال مشاركة اللاعب في بطولة دوري أبطال أوروبا.

في سياق متصل أعلنت شرطة مقاطعة مرسيسايد شمال إنجلترا والتي يتبع لها فريق ليفربول عن توقيف تسعة أشخاص أثناء احتفالهم بفوز فريقهم ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي.

وأعلنت الشرطة أن عمليات التوقيف جاءت لأسباب عديدة أبرزها الثمالة والقيادة تحت تأثير المخدر، يأتي هذا على الرغم من اصدار بيان مشترك من نادي ليفربول ورابطة المشجعين والشرطة والبلدية قبل المباراة يناشد المواطنين عدم التجمع بسبب إجراءات الوقاية من فايروس كورونا.

وليس بعيدًا عن أجواء الاحتفالات تعيش مدينة ليدز أيضاً أجواء احتفالية مشابهة لتلك التي يعيشها سكان ليفربول بعد تأهل فريقهم للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتمكن فريق ليدز يونايتد صاحب التاريخ العريق من العودة لدوري الشهرة في إنجلترا بعد غياب بلغ 16 عاما.

وأعلنت الشرطة في مدينة ليدز توقيف أربعة أشخاص على خلفية احتفال الفريق بالتأهل، وحسبما أعلنت الشرطة فإن أسباب التوقيف كانت مشابهة لتلك التي أعلنت عنها شرطة ليفربول.

 

رسمياً..ليفربول بطلاً للدوري الإنجليزي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية