أمير قطر يبحث مع الرئيس الفنزويلي آفاق التعاون بين البلدين

عقد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو جلسة مباحثات رسمية بالديوان الأميري القطري في الدوحة، اليوم الأربعاء.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أنه جرى خلال الجلسة بحث أوجه تطوير علاقات الصداقة وآفاق التعاون المشترك ودفعها لآفاق أرحب وبما يخدم المصالح المشتركة للبلدين، لا سيما في مجالات الطاقة والاقتصاد والاستثمار والزراعة والسياحة، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر حول أبرز القضايا على الساحتين الإقليمية والدولية.

ووصف الشيخ تميم الزيارة بالمهمة، متمنياً للعلاقات بين البلدين مزيداً من التطور والنماء في مختلف المجالات.

من جانبه، أكد الرئيس الفنزويلي حرصه على تنمية وتطوير العلاقات الفنزويلية القطرية، متطلعاً لأن تسهم زيارته في تحقيق ما يطمح له الشعبان الصديقان من تعميق علاقات التعاون المشترك والصداقة بين البلدين.

بدوره قال سفير الدوحة في كراكاس، راشد بن محسن فطيس، إن زيارة الرئيس مادورو تتويج لمسيرة العلاقات بين الجانبين، والتي بدأت رسميا في 24 مايو 1973، عندما اتفق البلدان على إقامة علاقات دبلوماسية.

وأضاف أن علاقات البلدين شهدت تطورا كبيرا بفضل حرص أمير قطر الشخ تميم، والرئيس نيكولاس مادورو، على تعميقها وتعزيزها “وهي اليوم علاقات متطورة بشكل كبير” وتتميز بالمصداقية والشفافية.

وأشار الفطيس إلى وجود 20 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين دولة قطر وفنزويلا، تشمل مختلف القطاعات، مثل النقل الجوي، وتجنب الازدواج الضريبي، وإلغاء التأشيرات، والمشاورات السياسية، والمجالات القضائية والمالية والجمركية والسياحية والزراعية.

وتابع: “منذ أن بدأت العلاقات الدبلوماسية بين بلدينا، استطعنا أن نسلك طريق التعاون والحوار والاحترام المتبادل بين الشعبين اللذين تجمع بينهما أسس سمحت لهما بتمهيد طريق مشترك مبني على إصرارهما في تشييد عالم يعتمد على النظام العالمي العادل، الذي ينطوي على مبادئ التفاهم والحوار المتبادل هدفا إلى تحقيق السلام”.

كما أكد على تطابق وجهات النظر بين البلدين حيال عدد من القضايا الإقليمية والدولية، مثل الدفاع عن النظام المتعدد الأطراف الذي تمثله الأمم المتحدة، والمساهمة في الجهود المبذولة لتوطيد حركة بلدان عدم الانحياز .

والدعوة إلى ضرورة تعزيز التعاون بين بلدان الجنوب،

كما يستمر البلدان في الدفاع عن مبادئ التعددية عن طريق مراقبة تطبيق أسس القانون الدولي، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، والمساواة في سيادة الدول وحق الشعوب في تقرير مصائرها.

اقرأ ايضاً: رويترز: فضيحة تلاحق الإمارات إثر تهريب الذهب من فنزويلا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية