أول رائدة فضاء عربية ضمن البعثة السعودية غي العام 2023

قالت شركة أكسيوم سبيس التي ترتب بعثة سعودية لمحطة الفضاء الدولية أن البعثة التي ستنطلق العام المقبل على متن كبسولة تابعة لشركة سبيس إكس ستضم امرأة ستكون بذلك أول رائدة فضاء عربية.

ولم تعلن أكسيوم ولا الحكومة السعودية عن اسم رائدة الفضاء التي ستنطلق في تلك الرحلة بصحبة سعودي آخر وأمريكيين اثنين في إطار ثاني بعثة خاصة لأكسيوم لمحطة الفضاء الدولية والمقررة في أوائل العام المقبل.

وقال مسؤول أمريكي مطلع على مجريات تلك البعثة إن الركاب لم يتلقوا بعد موافقة من لجنة ترأسها ناسا وتتألف من الشركاء في محطة الفضاء الدولية.

وقالت الهيئة السعودية للفضاء، في بيان، إن برنامج رواد الفضاء يهدف “لتأهيل كوادر سعودية متمرسة لخوض رحلات فضائية طويلة وقصيرة المدى والمشاركة في التجارب العلمية والأبحاث الدولية والمهام المستقبلية المتعلقة بالفضاء”.

وأضافت أنه يهدف أيضا للاستفادة من “الفرص الواعدة التي يقدمها قطاع الفضاء وصناعاته عالميا، والمساهمة في الأبحاث التي تصب في صالح خدمة البشرية في عدد من المجالات ذات الأولية مثل الصحة والاستدامة وتكنولوجيا الفضاء”، بحسب البيان.

وأوضحت الهيئة أن البرنامج يتضمن “إرسال رواد ورائدات فضاء سعوديين إلى الفضاء في مهام لخدمة البشرية، حيث ستطلق أول الرحلات في عام 2023، وسيضم أول طاقم رائدة ورائد فضاء سعوديين، لتسجل المملكة بذلك حدثا تاريخيا مهما من خلال إرسال أول امرأة سعودية إلى الفضاء”.

وأشار بيان الهيئة إلى أن السعودية تعتزم إطلاق “الاستراتيجية الوطنية للفضاء” خلال الأشهر المقبلة والتي ستقدم “عرضا مفصلا لجميع برامج الفضاء السعودية وأهدافها التي تسهم في خدمة الإنسانية”.

فيما تعتبر رحلات الفضاء المأهولة مقياسًا لتفوق الدول وتنافسيتها عالمياً في العديد من المجالات مثل التقدم التكنولوجي والهندسي والبحث العلمي والابتكار .

يشار إلى أن المملكة السعودية تعتزم إطلاق الاستراتيجية الوطنية للفضاء خلال الأشهر القادمة، والتي ستقدم عرضًا مفصلًا لجميع برامج الفضاء السعودية وأهدافها التي تسهم في خدمة الإنسانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية