إثيوبيا عن سد النهضة: لن نعاني من أجل ازدهار مصر

كشف أعضاء الفريق الإثيوبي المفاوض على ملف سد النهضة مع مصر والسودان عن تفاصيل المحادثات التي أجريت مع الحكومة المصرية خلال الأشهر الماضية، بمناسبة مرور تسع سنوات على بدء أعمال بناء السد، مؤكدًا أن بلاده لن تعاني من أجل ازدهار مصر .

ونقلت وكالة الانباء الاثيوبية عن زيريهون آبي، وهو عضو في فريق التفاوض الإثيوبي، قوله إن مصر تحاول من خلال المفاوضات إحياء الاتفاق الاستعماري لعام 1959 .

وقال: “كانت مصر تحاول استخدام تكتيكات لإحياء رغبتها الاستعمارية، وتعتقد أنها تستطيع فرض رغباتهم الاستعمارية على دول المنبع، ويريدون جعل إثيوبيا وغيرها من دول المنبع تحت سيطرتهم”.

وأشار إلى أن “المخرج الوحيد من هذا الأمر هو التفاوض الجاد القائم على روح التعاون مع دول الحوض الأخرى”.

وأشار عضو فريق التفاوض الإثيوبي إلى أن المشكلة تتعلق بتقاسم المياه وتوزيعها، مؤكدا أن “الدول يجب أن تكون مستعدة لتقديم تنازلات لأنه من المهم للغاية تحقيق التنمية المستدامة والسلام في المنطقة”.

وأوضح أنه في حالة الجفاف، يجب على مصر وإثيوبيا مواجهته معا ككارثة طبيعية، مضيفا أن “إثيوبيا لن تعاني وحدها من أجل ازدهار مصر”.

كما نقلت الوكالة عن عضو آخر في فريق التفاوض الإثيوبي، وهي ييلما سيليشي تأكيدها أن “اتفاقية 1959 كانت غير مقبولة وتركت لإثيوبيا حصة صفرية من مياه النيل”.

وأشارت إلى أن إثيوبيا تعمل على مبدأ الاستخدام العادل والمعقول لمياه النيل، في حين أن مصر لا ترغب في تقاسم المياه، مضيفة أن “مصلحة مصر واضحة للغاية. إنهم يريدون الحفاظ على الحق في استخدام المياه بطريقة صحيحة أو غير مباشرة من اتفاقية 1959”.

 

على الرغم من عدم التوصل لاتفاق.. إثيوبيا: سنبدأ ملء سد النهضة بحلول الخريف

كشف أعضاء الفريق الإثيوبي المفاوض على ملف سد النهضة مع مصر والسودان عن تفاصيل المحادثات التي أجريت مع الحكومة المصرية خلال الأشهر الماضية، بمناسبة مرور تسع سنوات على بدء أعمال بناء السد، مؤكدًا أن بلاده لن تعاني من أجل ازدهار مصر . ونقلت وكالة الانباء الاثيوبية عن زيريهون آبي، وهو عضو في فريق التفاوض الإثيوبي، قوله إن مصر تحاول من خلال المفاوضات إحياء الاتفاق الاستعماري لعام 1959 .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية