إسرائيل تطالب أفرادها بتجنب السفر إلى الإمارات والبحرين

نصحت وكالة الأمن القومي في إسرائيل أفرادها مؤخرًا بعدم السفر إلى الإمارات والبحرين مشيرة إلى التهديد بشن هجوم محتمل من قبل إيران.

وشمل التحذير تجنب السفر إلى الإمارات وكلاً من مدينتي دبي وأبو ظبي وكذلك البحرين.

وأقامت البحرين والإمارات علاقات دبلوماسية مع إسرائيل العام الماضي بموجب اتفاقيات تاريخية توسطت فيها الولايات المتحدة.

وقال مكتب مكافحة الإرهاب بالوكالة في بيان “نقدر أن إيران ستواصل العمل في المستقبل القريب لإلحاق الضرر بأهداف إسرائيلية”.

كما حددت الوكالة الإسرائيلية حظر السفر إلى الإمارات وجورجيا وأذربيجان وأبو ظبي ودبي والبحرين والمنطقة الكردية في العراق، وكذلك تركيا والأردن ومصر كمناطق يجب تجنبها.

وبعد إقامة علاقات مع إسرائيل العام الماضي، أصبح السفر إلى الإمارات وجهة شهيرة للسياح الإسرائيليين، حتى بعد إصدار تحذير سفر مماثل.

وأوقف جائحة الفيروس التاجي معظم السفر. لكن بعد حملة تطعيم ناجحة، بدأت إسرائيل في إعادة فتح اقتصادها وتتوقع أن تزداد قوة السياحة في الأشهر المقبلة.

وتعتبر إسرائيل إيران أكبر تهديد لها، مستشهدة ببرنامجها النووي المشكوك فيه، ودعواتها المتكررة لتدمير إسرائيل، ودعمها للجماعات المعادية لإسرائيل وتطويرها لصواريخ بعيدة المدى.

وأقرت إسرائيل بشن مئات الهجمات على أهداف مرتبطة بإيران في سوريا المجاورة.

اقرأ أيضًا: مركز كويتي يطالب بتعديل قانون التملك خشية انتقال أراضٍ للإسرائيليين في الإمارات

واتهمت إيران إسرائيل بقتل عالم نووي كبير في نوفمبر تشرين الثاني الماضي وتعهدت بالانتقام. اتهمت إسرائيل إيران بالوقوف وراء هجوم الشهر الماضي على سفينة شحن مملوكة لإسرائيل في خليج عمان.

في الشهر الماضي، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية عن هجوم إيراني فاشل على سفارة إسرائيلية في شرق إفريقيا.

وقال مسؤولون استخباراتيون إن محاولة الهجوم تم التخطيط لها من قبل عملاء إيرانيين يحملون جنسية أوروبية مزدوجة، وكانت مهمتهم جمع معلومات استخبارية عن المواقع الإسرائيلية، وكذلك السفارتان الأمريكية والإماراتية، في إطار محاولة طهران للانتقام لمقتل سليماني وفخري زاده.

وفي يناير الماضي، قالت قناة إسرائيلية إن السلطات الإماراتية اعتقلت إيرانيين قالت إنهم خططوا من أجل خطف إسرائيليين في ابوظبي ودبي.

وادعت قناة “12” العبرية أن ذلك جاء بالتزامن مع ”وجود شكوك حول عزم إيران تنفيذ عمليات عدائية و خطف إسرائيليين للانتقام من مقتل قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، الذي حلت ذكرى اغتياله الأولى أخيرا“.

وأضافت القناة في مزاعمها التي نقلتها -أيضا- وسائل إعلام إسرائيلية أخرى بينها صحيفة ”جيروزاليم بوست“ أن ”أعضاء الخلية الإيرانية يخضعون حاليا للتحقيق“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية