إيران تحتجز عددًا من الاجانب بينهم مساعد السفير البريطاني

أعلن التلفزيون الإيراني أن الحرس الثوري الايراني يحتجز عددًا من الاجانب من بينهم الرجل الثاني في البعثة الدبلوماسية البريطانية في ايران بتهم تتعلق بالتجسس واخذ نماذج من التربة في مناطق محظورة.

وأشار التلفزيون الإيراني أن عينات التربة والحجارة تم جمعها من مناطق محظورة وسط البلاد شهدت تجارب صاروخية.

وأكدت مصادر إيرانية أن بعض المحتجزين دخلوا إيران كأكاديميين وكانوا يجمعون عينات من التربة من مناطق محظورة.

وقالت استخبارات الحرس الثوري أن الدبلوماسيون الأجانب المحتجزون تم رصدهم عبر مسيرات أثناء جمعهم عينات من التربة بمنطقة محظورة وسط البلاد.

وكان وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبداللهيان قد أكد في تصريحات له اليوم الأربعاء، إن تفاوض بلاده في قطر بهدف أخذ ضمانات فاعلة من أمريكا بشأن كل ما يؤثر على مصالح إيران الاقتصادية المنصوصة في الاتفاق النووي.

مؤكدا: اننا وعلى النقيض من مزاعم بعض وسائل الاعلام الاميركية ليست لدينا اي مطالب اضافية وخارجة عن الاتفاق النووي تدعيها اميركا.

وجاءت تصريحات عبداللهيان خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية قطر، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الذي وصل إلى العاصمة الإيرانية، طهران، في وقت سابق من اليوم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية