إيلون ماسك يدخل على خط الأزمة الأوكرانية

قال رجل الأعمال الأمريكي إيلون ماسك إن خدمة الاتصالات عبر القمر الصناعي “ستارلينك” فوق أوكرانيا جاهزة وفعالة، وذلك استجابة لمناشدة من نائب رئيس الوزراء الأوكراني لتوفير خدمة الاتصال عبر الأقمار الصناعية، للمساعدة في مواجهة الاجتياح الروسي لأوكرانيا.

share

انطلق صاروخ “فالكون 9” التابع لشركة “سبيس أكس” من كاليفورنيا يوم الجمعة، محملًا بخمسين قمرًا صناعيًا إضافيًا

وقال ماسك إنه سيوفر المزيد من محطات “ستارلينك”، وذلك عبر تغريدة يوم أمس السبت، ردّ فيها على ميخايلو فيدروف، دون أن يوضح كيف سيتم تزويد أوكرانيا بالمعدات الضرورية لتفعيل خدمات الاتصال عبر القمر الصناعي “ستارلينك”، التابع لشركة “سبيس أكس” التي يترأسها إيلون ماسك.

 

وقد كان من المخطط أن تطلق شركة “سبيس أكس” الآلاف من أقمار “ستارلينك” الصناعية في المدار، وإنشاء شبكة من خدمات الإنترنت منخفضة التكلفة التي تستفيد منها بعض المناطق النائية العرضة للانقطاعات المستمرة في الإنترنت.

وكان ماسك قد تبرع في وقت سابق بخمسين محطة قمر صناعية من أجل استعادة خدمات الإنترنت في تونغا، بعد أن انقطعت فيها الاتصالات بشكل شبه كامل عقب موجة تسونامي ضخمة أثرت على الجزيرة مطلع العام.

وقد انطلق صاروخ “فالكون 9” التابع لشركة “سبيس أكس” من كاليفورنيا يوم الجمعة، محملًا بخمسين قمرًا صناعيًا إضافيًا.

وكان نائب رئيس الوزراء الأوكراني قد غرّد على تويتر مخاطبًا إيلون ماسك، قائلًا له: “وأنت تسعى إلى استعمار المريخ، تحاول روسيا احتلال أوكرانيا.

وبينما تهبط صواريخك بنجاح بعد رحلاتها إلى الفضاء، تهاجم الصواريخ الروسية المدنيين في أوكرانيا! نطلب منك أن توفر لأوكرانيا محطات “ستارلينك” وأن تخاطب العاقلين من الروس بأن يقفوا [ضد العدوان]”.

 

وقد أعربت أوكرانيا عن شكرها للملياردير الأمريكي إيلون ماسك لتفعيله خدمات الاتصال عبر الأقمار الصناعية، في ظل تزايد المخاوف من استهداف روسيا للبنية التحتية للاتصالات في أوكرانيا، وتعطيل خدمات الإنترنت فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية