اعتقال “إمبراطور الإعلام” في مصر

اعتقلت قوات الأمن المصرية رجل الأعمال الشهير وضابط المخابرات السابق، ياسر سليم، المعروف باسم “إمبراطور الإعلام” بعد شراء العديد من القنوات ووسائل الإعلام الشهيرة، وفق ما أوردته صحيفة العربي الجديد.

وعرف سليم بأنه أحد أذرع أجهزة المخابرات المصرية المسؤولة عن وسائل الإعلام.

وأكدت وسائل الإعلام المصرية المحلية أنه تم إلقاء القبض على “إمبراطور الإعلام” بسبب شكاوى ضده تتعلق بمجموعتين إعلاميتين رئيسيتين، بما في ذلك واحدة تابعة لأجهزة المخابرات العامة.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن سليم اعتقل بسبب تهربه من تنفيذ أحكام بالسجن في قضايا شيكات بدون رصيد.

وسليم، الذي كان شخصًا مغمورًا حتى قبل فترة قريبة، كان يتقلد نائب رئيس مجلس إدارة شركة إعلام المصريين، وهي مجموعة إعلامية ضخمة.

وتمتلك تلك المجموعة قنوات ON والحياة وراديو النيل وموقع وجريدة اليوم السابع.

وكان سليم العضو المنتدب ورئيس مجلس إدارة قناتي الحياة والعاصمة.

وكانت الوسائل التابعة لسليم من أكثر وسائل الإعلام فاعلية وكان له دور رئيسي في تحكم المخابرات بوسائل الإعلام، بما في ذلك الصحف والقنوات الفضائية خلال السنوات الخمس الماضية.

ومنذ أن انضم سليم إلى مهنة الإعلام في عام 2014، أصبح يعتبر واجهة لأجهزة المخابرات العامة.

وبدأ عمله الإعلامي كمنتج، وفي عام 2014 كان يمتلك شركة إعلانات تعرف باسم الأسود والأبيض. كما أنه يمتلك موقع “دوت مصر” الإخباري بعد وفاة رئيس تحريرها، عبد الله كمال.

كما أنتج سليم العديد من المسلسلات الشهيرة أبرزها “مأمون وشركاه” ، و”أبو البنات” ، و”القيصر” ، و”شهادة ميلاد” ، و”كفر دلهاب” ، و”عفاريت عدلي علام” ، و”أرض جو” ، و”الكبريت الأحمر” ، و”الكبير قوي” ، و”سرايا حمدين”.

وعمل “إمبراطور الإعلام” منتجًا للعديد من الألبومات الفنية لمشاهير الفن أبرزهم محمد عباس ، دينا عادل ، أيمن الجندي ، مي حافظ ، هاني حسن الأسمر ، نور سليم ، عبدة سليم ، مروة ناجي.

 

بومبيو يحث مصر على احترام حرية الصحافة بعد اعتقال صحفيين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية