الأردن: 10 قتلى ومئات الإصابات جراء حادث تسرب غاز سام في ميناء العقبة

ذكر التلفزيون الرسمي الأردني يوم الاثنين أن عشرة لقوا حتفهم وأصيب 251 جراء حادث تسرب غاز سام من صهريج في ميناء العقبة، في الوقت الذي طالبت فيه مديرية الصحة بالمدينة المواطنين بإغلاق النوافذ والبقاء في المنزل.

وقال الناطق الاعلامي باسم مديرية الأمن العام إنه وأثناء الأعمال اليومية في ميناء العقبة، وقعت حادثة سقوط لصهريج معبأ بمادة غازية سامة أثناء نقله مما أدى الى تسرب الغاز في الموقع.

وأضاف أن المختصين وفريق المواد الخطرة في الدفاع المدني يتعاملون حتى هذه اللحظة مع حادثة تسرب الغاز.

وذكر التلفزيون الرسمي أن المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات وبالتنسيق مع القوات المسلحة الأردنية عزز محافظة العقبة بطائرات إخلاء جوي.

وأظهر مقطع فيديو نشره التلفزيون الرسمي نقل الصهريج المحمل بالغاز بواسطة رافعة وسقوطه على سطح سفينة، لينتشر على الفور غاز أصفر اللون.

وذكر التلفزيون الرسمي أن رئيس الوزراء بشر الخصاونة توجه إلى العقبة لمتابعة الحادث.

ونقل التلفزيون أيضا عن وزير الإعلام قوله إن رئيس الوزراء شكل فريق تحقيق بحادثة تسرب الغاز في العقبة برئاسة وزير الداخلية واتخاذ الإجراءات اللازمة.

وقال الناطق باسم مديرية الأمن العام عامر السرطاوي إن “المختصين وفريق المواد الخطرة في الدفاع المدني يتعاملون لغاية هذه اللحظة” مع الحادثة.

وقال الوزير فيصل الشبول، وهو أيضا المتحدث الرسمي باسم الحكومة الأردنية لوكالة الأنباء الفرنسية إن “عدد الوفيات جراء تسرب الغاز في ميناء العقبة ارتفع إلى 10 وأكثر من 200 إصابة”.

وقال السرطاوي في بيان في وقت سابق إنه “وأثناء الأعمال اليومية في ميناء العقبة اليوم (الإثنين)، وقعت حادثة سقوط لصهريج معبأ بمادة غازية سامة أثناء نقله مما أدى إلى تسرب الغاز في الموقع”.

وبحسب السرطاوي فإن “المختصين وفريق المواد الخطرة في الدفاع المدني يتعاملون لغاية هذه اللحظة” مع الحادثة.

وبحسب مصادر رسمية أردنية، فإن الصهريج المحمل بالغاز السام سقط من باخرة وتم إخلاء الشاطئ الجنوبي للعقبة.

ومدينة العقبة هي الميناء البحري الوحيد في المملكة، وتمر عبره معظم واردات الأردن وصادراته ويُعد أحد الموانئ الرئيسية في منطقة البحر الأحمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية