الأمير هاري يكشف تفاصيل اعتداء الأمير وليام عليه بالضرب

ادعى الأمير هاري أن شقيقه الأمير ويليام اعتدى عليه جسديا، بحسب ما ذكرته صحيفة الغارديان البريطانية، التي تقول إنها اطلعت على نسخة من مذكرات الدوق المرتقبة، وعنوانها “البديل- Spare”.

وذكرت الصحيفة أن الكتاب يتحدث عن الخلاف بين الشقيقين بشأن ميغان زوجة الأمير هاري.

ونقلت صحيفة الغارديان عن الأمير هاري قوله: “أمسك (ويليام) بياقتي، ومزق قلادتي، وطرحني على الأرض”.

ولن تنشر المذكرات حتى الثلاثاء المقبل، لكن صحيفة الغارديان قالت إنها حصلت على نسخة وسط ما وصفته بـ”إجراءات أمنية مشددة قبل الإطلاق”.

ويقول الكتاب – بحسب صحيفة الغارديان – إن الخلاف اندلع بسبب التعليقات التي أدلى بها الأمير ويليام للأمير هاري في منزله بلندن في عام 2019.

وتقول الصحيفة إن الأمير هاري قال في الكتاب إن شقيقه كان ينتقد زواجه من ميغان ماركل، وإن الأمير ويليام وصفها بأنها “صعبة” و”فظة” و”وقحة”.

وأفادت تقارير بأن دوق ساسكس كتب يقول إن شقيقه كان “ببغاء لما تقوله الصحف” مع تصاعد المواجهة.

وقيل إن الأمير هاري وصف ما حدث بعد ذلك، بما في ذلك مشاجرة جسدية مدعاة.

وأضاف: “وضع كأسا من الماء، وناداني باسم آخر، ثم التفت نحوي. حدث كل هذا بسرعة كبيرة جدا”.

وقال: “أمسك بياقتي، ومزق قلادتي، وطرحني على الأرض”.

وأضاف: “سقطت على وعاء أكل الكلب، الذي تصدع تحت ظهري، وأصابتني قطعه. بقيت مستلقيا للحظة، وأنا في حالة ذهول، ثم نهضت على قدمي وطلبت منه الخروج”.

وقال مارتن بينغلي، الصحفي في موقع الغارديان الأمريكي على الإنترنت، وهو من كتب الموضوع، إنه لم يتواصل مع فريق اتصالات الأمير وليام للتأكد من رواية ما حدث.

وقال الصحفي إن مقالته هي “تقرير عن الكتاب الذي كتبه هاري، وهو رواية هاري”.

وأضاف بنغيلي لبي بي سي: “نحن نتعامل هنا بحذر في نقل الأخبار، ولم نسم ما حدث قتالا لأن هاري يقول إنه لم يقاوم”.

وكتب الأمير هاري يقول إن شقيقه حثه على الرد ولكنه رفض ذلك، وفقا لصحيفة الغارديان، لكن الأمير ويليام بدا فيما بعد “نادما واعتذر”.

وتشير الصور إلى أن الأمير هاري كان يرتدي بشكل منتظم في مناسبات قلادة سوداء، وفي جولاته الخارجية مع ميغان، حتى سبتمبر/أيلول 2019.

ولم يؤكد الناشرون إن كانت المقتطفات المسربة من الكتاب حقيقية. وقد تحدث الأمير هاري في الفترة الأخيرة عن علاقته المضطربة مع شقيقه.

ويصف الأمير هاري في الفيلم الوثائقي (هاري وميغان) الذي يذاع على شبكة نتفليكس، لقاء حضره مع شقيقه ووالده، الملك الحالي.

ووصف الأمير هاري الاجتماع الذي عقد في أوائل عام 2020، وحضرته أيضا الملكة الراحلة، بأنه “مرعب”.

وقال: “كان أمرا مرعبا أن يصرخ أخي في وجهي ويقول والدي أشياء، لم تكن ببساطة، صحيحة، وكانت جدتي تجلس هناك بهدوء وتستوعب كل شيء”.

وتقول صحيفة الغارديان إن الأمير هاري يشرح تفاصيل لقاء تم مع والده تشارلز، أمير ويلز آنذاك، والأمير ويليام، بعد جنازة جده الأمير فيليب في أبريل/نيسان 2021.

وكتب الأمير هاري، بحسب الصحيفة، يقول إن والده كان يقف بينه وبين الأمير وليام، وقال لهما “أرجوكم، أيها الأولاد، لا تجعلوا سنواتي الأخيرة بائسة”.

وقال الأمير في مقطع دعائي لمقابلة ستذاع في الثامن من يناير/كانون الثاني قبل إصدار الكتاب: “أرغب في استعادة علاقتي بوالدي، وأود أن أستعيد علاقتي بأخي”.

لكنه قال لأحد مذيعي محطة آي تي في البريطانية إنهم لم يظهروا أي استعداد مطلقا للمصالحة”، على الرغم من أنه لم يكن من الواضح من الذي يشير إليه الأمير هاري.

وكان يعتقد في السابق أن كتاب “البديل”، الذي كتبه كاتب المذكرات جي آر مورينغر، الذي سيتقاضى عنه الأمير ملايين الدولارات، يتمتع بأقصى درجات السرية، لا يعرف عن محتواه إلا القليل.

وقال الناشر، “بنغوين راندوم هاوس”، في بيان دعائي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي: “هذه هي قصة الأمير هاري”.

وأضاف: ” ‘البديل ‘ بأمانة خالصة مطبوعة بارزة مليئة بالبصيرة والوحي والفحص الذاتي، والحكمة المكتسبة بشق الأنفس بشأن قوة الحب الأبدية في مواجهة الحزن”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية