البحرية الروسية تعلن “صد” هجوم مسيرات على خليج سيفاستوبول

أعلنت السلطات الموالية لروسيا في شبه جزيرة القرم، اليوم السبت، إسقاط كل المسيّرات التي هاجمت ميناء سيفاستوبول على مدى ساعات.

وقال حاكم مدينة سيفاستوبول، ميخائيل رازفوجايف على تليغرام «منذ الساعة 04,40 صباحاً وعلى مدى ساعات عدّة، صدّت مختلف أنظمة الدفاع الجوي بالمدينة هجمات عبر مسيّرات مفخخة».

كما أوضح رازفوجايف الذي عينته موسكو، أن «البحرية الروسية أسقطت كل المسيرات في خليج سيفاستوبول»، مقر أسطول البحر الأسود التابع لموسكو في شبه جزيرة القرم ، بحسب ما أفادت فرانس برس .

فيما أشار مسؤولون محليون إلى أن العبّارات والقوارب توقفت مؤقتاً عن عبور خليج سيفاستوبول، وهي أكبر مدينة في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أفاد رازفوجايف أن مسيّرة هاجمت محطة للطاقة الحرارية قرب سيفاستوبول.

كما تعرّض الأسطول الروسي المتمركز في ميناء تلك المدينة إلى هجوم بمسيّرة في يوليو الماضي.

يشار إلى أن هذه المحاولات لاستهداف شبه الجزيرة، تأتي فيما تضغط القوات الأوكرانية على الروس، عبر شنّها هجومًا مضادًا في الجنوب، وشمال شرق البلاد منذ الشهر الماضي.

وقد تمكن الجيش الروسي بالفعل خلال الفترة الماضية من تحقيق بعض التقدم في عدة بلدات جنوباً وشرقاً، ما دفع موسكو إلى تغيير تكتيكها وخططها على ما يبدو، عبر استهداف المحطات الكهربائية والبنى التحتية في كافة الأراضي الأوكرانية.

من جهتها قالت السلطات المحلية، إن بعض النوافذ تضررت في عنبر كلية سيفاستوبول للفنون المهنية في شارع خروليفا، الذي يقع بجوار منطقة المياه.

وأظهر مقطع فيديو متداول لحظة تفجير جسم مجهول على طرق سيفاستوبول هذا الصباح.

وقالت وسائل إعلام إن أنظمة الدفاع الجوي لأسطول البحر الأسود الروسي صدت اليوم السبت هجوم لطائرات بدون طيار على سيفاستوبول.

يشار إلى أن سيفاستوبول هي مقر أسطول البحر الأسود التابع لموسكو في شبه جزيرة القرم.

وكانت السلطات في شبه جزيرة القرم أعلنت، الخميس الماضي، أن محطة بالاكلافا لتوليد الكهرباء في سيفاستوبول استُهدفت بهجوم بـطائرة مسيّرة، مشيرة إلى أن المحطة لم تتضرر كثيرًا، وفقا لوكالات إنباء روسية.

 ومطلع الشهر الجاري، حذر سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، من أن هناك مستوى عال من التهديدات الإرهابية في القرم على خلفية العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، مؤكدًا أنه من الضروري زيادة فعالية خطط مكافحة الإرهاب.

وعلى صعيد آخر، أعلنت سلطات خيرسون أن فرص تقدم القوات الأوكرانية على جبهة خيرسون “ضعيفة للغاية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية