الرئيس التنفيذي لكأس العالم: عائدات مونديال قطر 17 مليار دولار

كشف ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي لكأس العالم  قطر 2022، عن العائدات الاقتصادية المنتظرة من وراء تنظيم مونديال قطر 2022، كما كشف عن المصروفات الذي قال إنها أقل من مونديالي روسيا والبرازيل .

وقال ناصر الخاطر في تصريحات صحفية إن العائد المادي المباشر على الاقتصاد القطري من المونديال سيصل إلى 17 مليار دولار “وبالتالي يمثل أكثر من ضعف المصروفات”.

وأضاف : “تكلفة مشاريع المونديال والمصروفات تصل إلى حوالي 8 مليارات دولار وهو رقم طبيعي، وأقل من بعض البطولات السابقة، مثل مونديالي روسيا والبرازيل”.

وقال الخاطر: “سنجني عائدات أثناء البطولة وبعدها، منها زيادة عدد السائحين، وهو من أهم المعايير التي وضعت لدراسة العائد المادي”.

وأشار الخاطر أنه من “سيتابع المونديال ما بين 3 إلى 4 مليارات نسمة حول العالم، مما يعزز أن تكون قطر مزارا سياحيا عقب البطولة”.

وأكد ناصر الخاطر أن “المتابعة لن تقتصر على المباريات فقط، لكن سيتم التركيز على الدولة والأماكن السياحية والترفيهية. كافة الدول التي استضافت البطولة، استفادت من زيادة السياحة مثل البرازيل وروسيا”.

وكان قد أكد مجلس وزراء الإعلام العرب، دعم بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، إعلاميا، وتسليط الضوء على هذا الحدث العالمي في جميع وسائل الإعلام العربية، وإبراز التجهيزات والجهود التي تقوم بها دولة قطر في هذا الشأن.

قال ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي لبطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم في قطر في تصريحات سابقة إن قطر واجهت الكثير من الانتقادات الجائرة غير المبنية على حقائق بشأن استضافتها للبطولة، لكنها ترد على أي انتقادات بناءة.

وقال في المؤتمر الصحفي الأول للمنظمين منذ شهور إن البنية التحتية للرياضة والمواصلات في البلاد قد اكتملت قبل 70 يومًا من المنافسة ، وأن باقي المهمة جمالية.

قررت قطر ، أول دولة في الشرق الأوسط تستضيف كأس العالم ، استضافة كأس العالم في قطر ، مما أثار انتقادات من جماعات حقوق الإنسان بشأن القوانين الاجتماعية التقييدية التي تحظر المثلية الجنسية والجنس خارج نطاق الزواج.

وقال ناصر الخاطر إن المنظمين شعروا بأن معظم الانتقادات غير عادلة ولا تستند إلى الواقع ، وأضاف أنهم سيصغون لأي نقد يرونه بناء.

كما أكد الرئيس التنفيذي للبطولة أن قطر كانت ترد على كل الاتهامات والانتقادات بالدليل و فتحت جميع أبوابها لكل المنظمات و المراقبين للاطلاع بشكل حقيقي على الإصلاحات العمالية التي قامت بها دولة قطر ، إيذانا بعهد جديد لعلاقات العمل .

وكان يتحدث في استاد لوسيل الذي سيستضيف نهائي كأس العالم ، سيستقبل الملعب الذي يسع 80 ألف متفرج حشود كبيرة لأول مرة في كأس السوبر لوسيل يوم الجمعة ، في آخر اختبار رئيسي للاستعدادات لكأس العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية