الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز رهن الإقامة الجبرية بتهمة الفساد

وضعت السلطات الموريتانية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز رهن الإقامة الجبرية أثناء تحقيقها في مزاعم فساد واختلاس وغسيل أموال.

ورفع نواب موريتانيون دعوى تشهير ضد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

وبحسب أحد محاميه ، فإن محمد ولد عبد العزيز لم يتأثر على الإطلاق بشكوى النواب. وكرر كلماته مساء الخميس أمام الشرطة خلال استدعائه الأول في هذه القضية.

في 15 أبريل في مقابلة مع Jeune Afrique، اتهم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز البرلمان بتلقي رشوة قدرها 300 مليون أوقية من الحكومة ، أي ما يعادل حوالي 700 ألف يورو للتصويت على تشكيل لجنة تحقيق برلمانية في إدارته للبلاد بين عامي 2008 و 2019.

اقرأ أيضًا: رئيس موريتانيا يقود حملة شعواء لإغلاق الجمعيات الخيرية بأوامر سعودية إماراتية

وأصدرت اللجنة التي تشكلت في يناير من العام الماضي تقريرا يتهم الرئيس السابق. وردا على اتهاماته عقد محامو النواب مؤتمرا صحفيا مساء الخميس بحضور النواب الذين وصفوا تصريحات رئيس الدولة السابق ضد مجلس النواب بأنها “غير مقبولة”.

وشغل محمد ولد عبد العزيز منصب الرئيس من 2008 إلى 2019، وسلم السلطة إلى محمد ولد الشيخ الغزواني فيما أصبح أول انتقال سلمي للسلطة في موريتانيا منذ الاستقلال عن فرنسا في عام 1960.

ولن يتمكن رئيس الدولة السابق البالغ من العمر 65 عامًا من مغادرة منزله في نواكشوط إلا للصلاة أو طلب الرعاية الطبية. يجب أن يوافق القضاة على جميع الطلبات.

وقال المحامي محمدين إشيدو “الرئيس السابق ظلما قيد الإقامة الجبرية، رغم أن موكلنا لم يخالف الرقابة القضائية التي يخضع لها منذ لائحة الاتهام في مارس الماضي”.

ورفض عزيز التعاون مع التحقيق متذرعا بالحصانة كرئيس سابق ووصف الادعاء العام بأنه غير قانوني.

وكان الرئيس السابق قد أيد ترشيح الغزواني، وزير دفاعه السابق وصديقه السابق لعام 2019. ومع ذلك، فقد اختلف الاثنان لاحقًا حول السيطرة على حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم.

وأثار الخلاف تحقيقًا برلمانيًا في الرئيس السابق، ووجدت لجنة برلمانية أن عزيز كان مسؤولاً عن “عمليات اختلاس” خلال فترة وجوده في السلطة.

وشهدت موريتانيا، وهي جمهورية إسلامية معتدلة، خمسة انقلابات منذ الاستقلال عام 1960 وقادها حكام عسكريون معظم ذلك الوقت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية