السعودية في المرتبة الـ17 عالميًا في عدد أصحاب الملايين

ارتفع عدد أصحاب الملايين في المملكة العربية السعودية، حسب دراسة حديثة الأحد ليصبح رقم 17 على مستوى العالم بعد تقدمه بمركزين.

ورغم تداعيات جائحة فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، ارتفع عدد أصحاب الملايين حول العالم إلى أكثر من 20 مليون شخص.

اقرأ أيضًا: السعودية تبحث جمع بيانات عن سكان مدينة نيوم.. وخبراء يشككون بجدوى الخطة

وبحسب الصحيفة، ارتفع عدد المليونيرات في السعودية في عام 2020 إلى 210 آلاف شخص، مقارنة بـ 203 آلاف في عام 2019.

وبحسب الدراسة، فإن 7000 مليونير جديد انضموا إلى قائمة الأغنياء السعوديين خلال عام 2020، أي أن هناك 19 مليونيرًا جديدًا في المملكة كل يوم.

وتراجعت الكويت إلى المرتبة 18 عالميًا بعد انخفاض عدد أصحاب الملايين الأثرياء في 2020 إلى 205 بدلا من 207 في 2019.

وتعد بريطانيا واحدة من ثلاثة اقتصادات فقط شهدت انخفاضًا في عدد الأثرياء في العام الماضي.

وأشارت الدراسة إلى أن عدد الأثرياء يتزايد حول العالم. وقالت الدراسة إن عدد الأسر التي يزيد دخلها عن 100 ألف دولار من المرجح أن ينمو بنسبة 45٪ بحلول عام 2025.

وقالت الدراسة إن الأثرياء سيتركزون في عدة مناطق، بما في ذلك أمريكا الشمالية، التي من المتوقع أن تستضيف نحو ثلث أثرياء العالم في عام 2025.

وقالت الدراسة إن هذا الرقم هو ضعف عدد الأثرياء في آسيا والمحيط الهادئ، على الرغم من عدد سكانها الأصغر بكثير.

ونما عدد الأثرياء بنسبة 6.3٪ في عام 2020، متجاوزًا 20 مليونًا، بينما نمت ثروة الأثرياء بنسبة 7.6٪ في عام 2020، لتصل إلى قرابة 80 تريليون دولار، وفقًا للدراسة.

وفقًا للدراسة، كان المستفيد الأكبر من هذا النمو هو أكبر اقتصاد في العالم. كانت الولايات المتحدة مدعومة بارتفاع أسواق الأسهم والتحفيز الحكومي.

وتفوقت أمريكا الشمالية على منطقة آسيا والمحيط الهادئ، لتتصدر المشهد في عام 2020 من حيث عدد الأثرياء وثرواتهم.

في الوقت نفسه، تستضيف الولايات المتحدة واليابان وألمانيا والصين 62٪ من سكان العالم من الأثرياء، مقارنة بـ 58٪ في عام 2012.

ويشير هذا المعدل إلى أن الثروة تتركز في مناطق معينة حول العالم. تواصل الولايات المتحدة احتواء أكبر عدد من الأثرياء الذين يقدر عددهم بنحو 6.5 مليون مليونير.

وهذا يعكس نمو عدة مئات الآلاف من أصحاب الملايين خلال العام الماضي. ومع ذلك، في الفترة نفسها، انغمس ما يقرب من 8 ملايين مقيم في الولايات المتحدة في الفقر خلال صيف 2020، وفقًا لدراسة أجرتها جامعة نوتردام لتقييم آثار فيروس كورونا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية