السعودية و الإمارات ترحب بقرار مجلس الأمن ضد جماعة الحوثي

أدان مجلس الأمن في جلسته أمس هجمات الحوثيين على الإمارات و السعودية و اعتمد قراراً يقضي بتجديد العقوبات على اليمن ويصف جماعة الحوثيين بـ”جماعة إرهابية”.

وقال مجلس الأمن، في بيان، إن “القرار يدرج الحوثيين ككيان على قائمة عقوبات اليمن في ظل حظر السلاح، بالإضافة إلى إدانة هجمات جماعة الحوثي عبر الحدود على المدنيين والبنية التحتية المدنية في السعودية والإمارات”، وطالب جماعة الحوثي بالتوقف الفوري عن الهجمات ضد البلدين.

وحظي القرار بتأييد 11 دولة بما فيها جميع الدول دائمة العضوية، فيما امتنعت 4 دول، هي أيرلندا والنرويج والمكسيك والبرازيل، عن التصويت، وأعربت الدول التي امتنعت عن التصويت عن تحفظات بشأن التداعيات الإنسانية “غير المقصودة” التي يمكن أن تنشأ عن القرار.

ويأتي اعتماد هذا القرار ذلك بعد إدانة مجلس الأمن لهجمات الحوثيين على الأراضي الإماراتية في 21 يناير/ كانون الثاني.

بدورها رحبت الإمارات بقرار مجلس الأمن، وقالت السفيرة لانا نسيبة،  المندوبة الدائمة للإمارات لدى الأمم المتحدة إن “الهدف من هذا القرار هو الحد من القدرات العسكرية لمليشيات الحوثي الإرهابية، والحد من التصعيد الحربي في اليمن، ومنع أنشطتهم العدائية ضد السفن المدنية وتهديدهم لخطوط الملاحة والتجارة العالمية، ووضع حد لمعاناة المدنيين في اليمن والمنطقة في مواجهة هذه الهجمات الإرهابية”.

وجددت مطالب دولة الإمارات بـ”وقف أعمال ميليشيات الحوثي الإرهابية وهجماتهم الساحلية، والعودة إلى طاولة المفاوضات لبدء عملية سياسية بشكل جاد”.

وأكدت نسيبة أن “الحل الوحيد للخروج من الأزمة الحالية، يتمثل بتضافر الجهود للوصول الى حل سياسي مع اليمنيين، تحت رعاية الأمم المتحدة ووفقاً للمرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية ، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، ومن بينها القرار 2216”.

من جانبها رحبت وزارة الخارجية السعودية بقرار مجلس الأمن، وعبرت الوزارة عن “تطلعها في أن يسهم هذا القرار في وضع حد لأعمال مليشيا الحوثي الإرهابية وداعميها”.

وجددت السعودية تأكيدها على “دعم الجهود المبذولة للوصول إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية، بما في ذلك جهود المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، استنادا إلى المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة بما فيها القرار 2216.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية