السماح للأجانب بتقديم طلب مغادرة السعودية

أفادت وكالة الأنباء الرسمية بأن السلطات أطلقت نظاماً إلكترونياً يمكن من خلاله للمقيمين الأجانب طلب مغادرة السعودية إلى أوطانهم.

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية عن المبادرة لأول مرة في أواخر أبريل / نيسان للسماح للمقيمين الذين يحملون “تأشيرات الخروج والعودة النهائية” بمغادرة البلاد من خلال تقديم الطلبات على منصة ” أبشر ” على الإنترنت .

هذه المرة، سمحت السلطات للمقيمين الذين يحملون “الخروج والعودة النهائية والزيارة والتأشيرات السياحية” بالحصول على فرصة مغادرة السعودية من خلال تقديم الطلبات عبر الإنترنت.

ويقال إن هذه الخطوة جاءت وسط تعليق على مستوى البلاد للرحلات الجوية الدولية، كجزء من سلسلة من الإجراءات التي فرضتها المملكة للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد، المعروف باسم كوفيد19.

وحتى الآن ، أصاب الفيروس – الذي ظهر في ووهان بالصين في ديسمبر – ما مجموعه 3806269 شخصًا على مستوى العالم، بما في ذلك 263487 وفاة.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن المرض  جائحة عالمية.

وكانت وكالة الأنباء الرسمية (واس) قالت إن السلطات خففت حظر التجول في السعودية بدءًا من يوم الأحد الماضي في أنحاء البلاد فيما أبقت حظر التجول على مدار 24 ساعة في مدينة مكة المكرمة وفي الأحياء التي كانت معزولة من قبل.

وخارج تلك المناطق الاستثنائية، تم تخفيف حظر التجول إلى ما بين الساعة 9 صباحًا و5 مساءً (0600-1400 بتوقيت جرينتش) اعتبارًا من الأحد حتى 13 مايو.

كما سمح الأمر الملكي بإعادة بدء بعض الأنشطة الاقتصادية والتجارية ، بما في ذلك متاجر الجملة والتجزئة ومراكز التسوق، من الأربعاء حتى 13 مايو.

وستظل الأنشطة التي لا تسمح بالتباعد الجسدي، بما في ذلك الصالونات ودور السينما، مغلقة، بالإضافة إلى منع التجمعات الاجتماعية لأكثر من خمسة أشخاص.

وأصدرت السلطات في العاصمة الرياض نصائح إضافية قائلة إن الأوراق النقدية لن تستخدم.

ويجب أن تضمن المتاجر التي تفتح ما لا يزيد عن عميل واحد لكل 10 أمتار مربعة، كما يجب تعقيم المراكز التجارية كل 24 ساعة ولا يسمح بدخول الأطفال دون سن 15 عامًا.

 

تخفيف حظر التجول في السعودية باستثناء مكة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية