الغرب يوسع نطاق العقوبات ضد روسيا و يحظر شراء الذهب الروسي

أفادت مصادر مطلعة أن الولايات المتحدة و مجموعة السبع الكبرى اتفقوا على حظر استيراد الذهب الجديد من روسيا في الوقت الذي يوسعون فيه نطاق العقوبات ضد موسكو بسبب حربها على أوكرانيا.

ووفقا للمصدر، ستصدر وزارة الخزانة الأميركية قرارا بحظر استيراد الذهب الجديد إلى الولايات المتحدة يوم الثلاثاء، في خطوة تهدف إلى زيادة عزل روسيا عن الاقتصاد العالمي من خلال منع مشاركتها في سوق الذهب.

وتنتج روسيا نحو 10% من الذهب المستخرج على مستوى العالم كل عام. وزادت حيازاتها من الذهب لثلاثة أمثال منذ أن ضمت شبه جزيرة القرم في عام 2014.

وسيكون حظر استيراد الذهب الروسي هو الأحدث في سلسلة من العقوبات التي تستهدف موسكو منذ غزوها لأوكرانيا في 24 فبراير/شباط الذي أسفر عن مقتل أو إصابة الآلاف.

ويعقد قادة دول مجموعة السبع (ألمانيا وكندا وفرنسا وإيطاليا واليابان وبريطانيا والولايات المتحدة) قمتهم السنوية في قلعة إلماو بمقاطعة بافاريا بجنوب ألمانيا.

حيث سيلتقي قادة بعض الدول الكبرى، وبينهم الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اعتبارا من الساعة العاشرة بتوقيت غرينتش في جبال الألب البافارية.

سويسرا تلتف حول العقوبات

أفادت مصادر مطلعة أن سويسرا تستغل “ثغرة” في العقوبات لشراء الذهب الروسي، حيث استوردت سويسرا نحو ثلاثة أطنان من الذهب الروسي في مايو/ أيار من هذا العام عن طريق المملكة المتحدة.

وتقوم إدارة الجمارك الفيدرالية السويسرية بفحص هذه الشحنات للتأكد من امتثالها لنظام العقوبات.

وذكرت الرابطة السويسرية لمنتجي وتجار المعادن الثمينة أن أيا من أعضائها لم يستورد الذهب مؤخرا من روسيا وأن أي من مصافي التكرير الرئيسية في البلاد لم تقبل المعادن الثمينة الروسية.

وذكر المكتب الفيدرالى الجمارك وأمن الحدود السويسرى في بيان، أمس الجمعة: “نراقب باستمرار وضع واردات الذهب من روسيا. في مايو 2022، تم استيراد نحو ثلاثة أطنان من الذهب الروسي المنشأ بقيمة 194 مليون فرنك سويسري (أكثر من 200 مليون دولار) إلى سويسرا من المملكة المتحدة. يدقق مكتب الواردات ذات الصلة الخاضعة للعقوبات السارية”.

وأضاف البيان: “يُسمح باستيراد الذهب من روسيا إلى سويسرا، لكن تصدير الذهب إلى روسيا محظور بسبب العقوبات”

وأردف: “لم يعد من الممكن تداول جميع السبائك التي تنتجها الشركات الروسية بعد 7 مارس/ آذار 2022 في سويسرا”.

وختم: “ومع ذلك، يمكن، من حيث المبدأ، الاستمرار في تداول  السباتك التي أنتجتها الشركات الروسية قبل 7 مارس/ آذار 2022، من حيث المبدأ، لا توجد قيود تجارية، وأوضحت هيئة الجمارك أن الذهب في صور أخرى (مصوغات، عملات ذهبية)”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية