المبعوث الأممي لليمن يعرب عن خيبة أمله لعدم إعادة فتح الطرق إلى تعز المحاصرة

أعرب المبعوث الأممي الى اليمن هانس غروندبرغ خلال اجتماع لمجلس الأمن الإثنين عن أسفه لعدم إحراز تقدم في مسألة إعادة فتح الطرق لاسيما تلك المؤدية إلى مدينة تعز المحاصرة في جنوب غرب البلاد، وهو أمر أساسي لتحسين الوضع الإنساني.

ودعا غروندبرغ، أطراف الصراع إلى “اتخاذ قرار بناء الثقة اللازمة لتجنب العودة إلى الحرب والبدء في بناء سلام دائم”.

وأشار أن الهدنة السارية منذ الثاني من أبريل والتي مددت في الثاني من أغسطس “تسمح باستمرار أطول فترة توقف للقتال منذ بداية الحرب” مشيرا إلى أن هذه الهدنة “ما زالت قائمة على الصعيد العسكري إلى حد كبير”.

وأوضح أن الاتفاق الموسّع يشمل عناصر إضافية، تتضمن إيجاد آلية صرف شفافة وفعالة للدفع المنتظم لرواتب الموظفين والمعاشات المدنية، وفتح طرق إضافية في محافظة تعز ومحافظات أخرى، وتسيير وجهات إضافية من وإلى مطار صنعاء الدولي، وتوفير التدفق المنتظم للسفن المحملة بالوقود إلى موانئ الحديدة.

وفي هذا الإطار، أكد غروندبرغ أن “فتح الطرق في تعز والمحافظات الأخرى هو دائما في طليعة جهودي” مشيرا إلى الأهمية الكبرى لتلك الخطوة “بالنسبة إلى سكان تعز والسكان عموما والاقتصاد”.

وقال أمام مجلس الامن التابع للأمم المتحدة “من المؤسف أنه رغم تلك الجهود، لم يحرز أي تقدم في مسألة إعادة فتح الطرق”.

وأضاف غروندبرغ: “نظراً لتعقيد القضايا التي يجري معالجتها وضيق الوقت الذي نواجهه، أدعو الأطراف إلى إبداء المرونة والاستجابة بشكل إيجابي إذا طلبت منهم الاجتماع للتوصل إلى اتفاق”.

ويدور النزاع في اليمن منذ العام 2014 بين الحوثيين الذين يسيطرون على صنعاء ومناطق أخرى في شمال البلاد وغربها، وقوات الحكومة المدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية.

وتسببت الحرب بمقتل مئات آلاف الأشخاص بشكل مباشر أو بسبب تداعياتها، وفق الأمم المتحدة.

وأعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن في الأول من أبريل من العام الماضي ، هدنة لمدة شهرين بين الأطراف المتحاربة في اليمن ، تبدأ في 2 أبريل وتنتهي في 2 يونيو ، ثم تمتد لشهر أو شهرين آخرين ، وتنتهي في 2 أغسطس المقبل.

والآن يسعى الى تثبيت هدنة دائمة ووقف اطلاق النار بين الأطراف المتحاربة، تمهيدا لتهيئة الأجواء للبدء في مفاوضات سلام ووقف شامل للحرب اليمنية المستمرة منذ صيف 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية