الهالات السوداء لا تعد مجرد مشكلة جمالية فقط

أوضحت بوابة “هاوت.دي” الألمانية، بوابة الجمال أن استمرار ظهور هالات سوداء تحت العينين على الرغم من النوم الكافي والتغذية الصحية والعناية الجيدة بالبشرة قد يشير إلى مشكلة الكلى أو الغدة الدرقية أو أحد أنواع الحساسية.

كما قد ترجع الهالات السوداء أيضاً إلى خلل في تصريف السائل الليمفاوي.وفي هذه الحالة يتم إجراء تصريف يدوي أو ميكانيكي للسائل الليمفاوي.

وفي بعض الأحيان يرجع وجود الهالات السوداء إلى فرط تكوّن الصبغة، كنتيجة للتقدم في العمر أو التعرض المفرط لأشعة الشمس. وفي هذه الحالة يتم التخلص من الهالات بواسطة الليزر.

كيف تحدث الهالات السوداء؟

قد تنتج الهالات السوداء عن أحد الآليات التالية:

الهالات السوداء الوراثية

يلعب العامل الجيني دوراً بارزاً في ظهور هالات العين، حيث تظهر هالات العين في العديد من الحالات بشكل وراثي، وتنتقل لعدة أجيال في نفس العائلة، وغالباً ما يبدأ ظهورها منذ الصغر وتزداد مع التقدم في السن.

تنتج الهالات من فشل بعض الخلايا المنتجة لصبغة الميلانين (بالإنجليزية: Melanocytes) في الوصول لطبقة البشرة وبقائها في طبقة الأدمة.

ونظراً لاحتواء طبقة الأدمة على مواد سائلة في تكوينها، فإن وجود تلك الخلايا وإنتاجها الميلانين، يؤدي إلى انعكاس ظلها على السطح الخارجي للجلد، فتظهر في صورة تصبغات رمادية أو رمادية زرقاء تحت الجفن السفلي.

قد تحدث الهالات أيضاً نتيجة الإصابة بوحمة أوتا أسفل العين، والتي تحدث غالباً بصورة وراثية، وتصيب أحد المناطق التي يغذيها الفرع الأول والثاني من العصب الثلاثي التوائم، وتظهر كصبغات بنية رمادية مرقطة إلى زرقاء سوداء اللون.

الهالات السوداء الناجمة عن التقدم في السن

تقل سماكة الجلد مع التقدم في السن؛ نتيجة فقدان الكولاجين والدهون الواقعة أسفل العين، مما يجعل الجلد أكثر شفافية، وبالتالي ينعكس ظل الأوعية الدموية من خلاله.

كذلك قد تتغير عظام الوجه مع تقدم العمر، إذ يزداد بروز عظام الوجنة، فين حين فقدان الجلد مرونته ودهونه؛ الأمر الذي يؤدي إلى ظهور أخاديد أكثر عمقاً أسفل العين، والتي تبدو أغمق لوناً.

الهالات العين الناجمة عن الحساسية

قد تنتج الهالات السوداء نتيجة الإصابة بحساسية الأنف كما في حالة عدوى الجيوب الأنفية؛ مما يسبب احتقان الأنف، والذي يتسبب بدوره في زيادة الضغط داخل الأنف، وبالتالي تجمع الدم بالأوردة الواقعة أسفل العين لعدم قدرته على العودة إلى القلب، وظهور الأوعية الدموية خلال الجلد كهالات سوداء.

تسبب الإصابة بالحساسية أيضاً إطلاق الجسم مادة كيميائية تسمى الهستامين، تسبب تمدد الأوعية الدموية وبروزها أسفل العين.

كما قد يلجأ المرء إلى حك العين والمنطقة المحيطة، مما يؤدي إلى التهاب وتورم أسفل العين وظهور الهالات السوداء.

شاهد أيضاً: كيف أعالج الهالات السوداء ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية