بايدن يستهجن إنكار الجبير مناقشة مقتل جمال خاشقجي مع بن سلمان

رد الرئيس الأمريكي جو بايدن على تصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير التي نفى فيها مناقشة بايدن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال اللقاء الثنائي الذي جمعهما في جدة.

وردا على سؤال عما إذا كان المسؤول السعودي بوزارة الخارجية يقول الحقيقة عندما قال إنه لم يسمع بايدن يتهم ولي العهد بقتل خاشقجي، قال بايدن “لا”.

وقال الرئيس بايدن إن تصريحات وزير الدولة السعودية للشؤون الخارجية عادل الجبير لم تكت صادقة حينما ابلغ شبكات تلفزيونية الاميركية إنه لم يسمع الرئيس بايدن يبلغ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بانه يعتقد بأنه المسؤول عن مقتل خاشقجي.

وأضاف بايدن عندما سُئل عما إذا كان “يأسف” على مصافحة القبضة مع محمد بن سلمان: “لماذا لا تتحدثون يا رفاق عن شيء مهم”.

ووفقًا لمصدر مطلع على لقاء الرئيس الأمريكي وولي العهد السعودي، قوبل طرح بايدن برد محمد بن سلمان أن أي محاولة لفرض قيم على دولة أخرى كان يُنظر إليها على أنها تأتي بنتائج عكسية للعلاقة، ثم أشار إلى وقوع حوادث، بما في ذلك إساءة معاملة السجناء من قبل العسكريين الأمريكيين في سجن أبو غريب في العراق، والتي تنعكس بشكل سيء على الولايات المتحدة.

وفي مقابلة مع وزير الخارجية السعودية الجبير بعد مغادرة الرئيس بايدن لجدة قال “ركز حديث ولي العهد مع الرئيس بايدن على كيفية مواجهة التهديد الإيراني. وتحدثنا أولاً عن المفاوضات ولكن أيضًا عن الضغط الكافي لتحفيز الإيرانيين على الجلوس إلى طاولة المفاوضات.”

وأضاف ” لم اسمع الرئيس بايدن يبلغ ولي العهد السعودي بانه يعتقد انه المسؤول عن مقتل خاشقجي.

من جانبها أعلنت قناة العربية نقلًا عن مصدر: بايدن تطرق لموضوع خاشقجي بشكل سريع وولي العهد السعودي رد على الرئيس الاميركي بتذكيره بسجن ابو غريب ومقتل الصحفية في قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة.

وأكدت مراسلة فوكس نيوز في البيت الابيض جاكي هينريك تقول ان وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير اتصل بالقناة بعد مغادرة بايدن جدة لاجراء مقابلة ثانية قال فيها انه “لم يسمع بايدن يتهم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالمسؤولية عن مقتل خاشقجي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية