حكم تركي يتلقى تهديدات بالقتل لاستبعاده رياضيًا سعوديًا في الأولميياد

تلقى الحكم التركي تهديدات بالقتل من متصيدين سعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن استبعد لاعبًا سعوديًا لإصابته منافسه الإيراني.

وكان الرياضي السعودي أصاب منافسه الإيراني في نهائي الكاراتيه للرجال في أولمبياد طوكيو في 7 أغسطس، وفقًا لتقارير إعلامية.

اقرأ أيضًا: تهاني القحطاني.. سعودية هُزمت أمام منافستها الإسرائيلية بالجودو بنتيجة مخزية!

وقال الحكم أوغور كوباش الذي تلقى تهديدات بالقتل لصحيفة “ميدل إيست آي” التي تتخذ من لندن مقراً لها: “لقد جعلوني جزءًا من القتال بين إيران والمملكة العربية السعودية. لا علاقة لي به. أنا أؤمن بالروح الرياضية والسلام”.

وتم اتخاذ القرار بشكل مشترك من قبل الحكم التركي وأربعة من زملائه الآخرين. واستبعدوا السعودي طارق حميدي لركله المعارض الإيراني ساجد كنج زاده في رقبته. وكانت النتيجة في ذلك الوقت 4-1 لصالح الرياضي السعودي.

وبعد الركلة، عد كوباش إلى 10 قبل استشارة الطبيب، الذي قال إن جانج زاده بحاجة إلى رعاية طبية وترك الرياضي الإيراني المنصة على نقالة، إلا أن الحكم تلقى تهديدات بالقتل من نشطاء سعوديين.

وقال الحكم التركي: “تحدثت إلى طبيب ثان يعمل في الاتحاد العالمي للكاراتيه ووافق الطبيب على أن اللاعب الإيراني لن يتمكن من إكمال المباراة.”

وقال لوسائل الإعلام عبر الهاتف “ثم قررت أنا وأربعة حكام آخرين بالإجماع استبعاد اللاعب السعودي لأن القواعد تتطلب منا القيام بذلك”.

وأضاف كوباش أنه تلقى منذ ذلك الحين مئات الآلاف من رسائل التخويف على وسائل التواصل الاجتماعي، بما في ذلك تهديدات بالقتل له ولأسرته، مما أجبره على إغلاق حسابه على تويتر.

وقال: تلقيت 100 ألف رسالة تهديد وإهانة وحدي على صوري على إنستغرام. قال. “هددوني بالموت. حسنا. لكن بعد ذلك بدأوا في مهاجمة زوجتي وابني، وقالوا لهم إنهم سيجدوننا جميعًا ويقتلوننا “.

وأضاف الحكم الدولي إن على الناس بدلاً من ذلك التركيز على روح الألعاب الأولمبية.

وفي السياق، لم تتمكن لاعبة الجودو السعودية من إحراز أي نقطة أمام منافستها الإسرائيلية في منافسات الجودو في أولمبياد طوكيو حيث حصدت صفرًا مقابل 11 نقطة.

حيث لم تتمكن اللاعبة تهاني القحطاني من حصد أي نقطة أمام الإسرائيلية راز هيرشكو اللتان تصافحتا 3 مرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية