رئيس الاتحاد العراقي يعتذر لوفد الكويت بعد أزمة انسحابه من خليجي 25

أصدر الاتحاد العراقي لكرةِ القدم بيان اعتذار للوفد الكويتي عقب الأحداث التي شهدها حفل افتتاح كأس خليجي 25 في مدينةِ البصرة.

وكان الوفد الكويتي قد انسحب من حفل الافتتاح بسبب ما وصفته وسائل إعلام كويتية بـ “فوضى أمنية وسوء تنظيم” في أماكن كبار الشخصيات.

وأعرب الاتحاد العراقي لكرة القدم في بيانه عن أسفه الشديد لخُروج بعض الأمور التنظيميّة عن إطارها الصحيح في مراسم افتتاح فعالياتِ كأس خليجي 25 في مدينةِ البصرة.

وقال البيان إن رئيس الاتحاد العراقي “عدنان درجال” يتقدم باعتذارٍ للوفدِ الكويتي لما واجهه من صعوباتٍ في دخول ملعب جذع النخلة، وما نتج عنه من مغادرة ممثل أمير دولة الكويت رئيس اللجنة الأولمبيّة الشيخ فهد الناصر، وكذلك رئيس الاتحاد الكويتي وأعضاء مجلس الإدارة.

وأبدَى درجال أسفه الشديد لمشاهد التدافع الجماهيري التي حدثت أمام الملعب وداخل المقصورةِ الرئيسية، مؤكداً أن الاتحاد العراقي، وكذلك القائمين على تنظيمِ البطولة، سيضعان في الاعتبار ضرورةَ تلافي ما حدثَ لضمان ظهور العمليةِ التنظيميّة في أفضل صُورةٍ ابتداءً من مبارياتِ اليوم الثاني للبطولة.

وأشارَ درجال، في البيان، إلى إن ما حدثَ من أمورٍ تنظيميةٍ لن يؤثر على متانة العلاقة بين العراق والكويت، وبالأخص على المستوى الرياضي.

لافتاً إلى إن الاتحاد الكويتيّ كان من أشد الداعمين لإقامةِ البُطولة في مدينةِ البصرة سواء من خلال زيارة رئيس الاتحاد الكويتي عبدالله الشاهين والوفد المرافق له لملعبي البطولةِ قبل إقامتها بنحو ثلاثة أسابيع، أو بتواجد المنتخبِ الكويتي لمُلاقاة منتخب العراق ودياً في ملعبِ الميناء الأولمبي.

وحثّ عدنان درجال الجماهيرَ على ضرورة مواصلة الدعم والمساندة من أجل إنجاحِ البطولة التي تمثل بوابة عودة الرياضة العراقيّة لاستضافة الأحداث الرياضيّة بعد فترةٍ طويلةٍ من الغياب.

تفاصيل الانسجاب

وبحسب صحيفة القبس الكويتية فإن الوفد الكويتي كان آخر الوفود التي وصلت إلى ملعب البصرة حسب ترتيبات اللجنة المنظمة.

وأثناء دخول الوفد إلى الملعب حدثت فوضى أمنية، فيما دخلت أطراف غير مدعوة إلى حفل الافتتاح وتحديدا في أماكن كبار الشخصيات.

وأفادت المصادر أن الوفد وصل إلى الملعب برئاسة ممثل سمو الامير رئيس اللجنة الاولمبية الكويتية الشيخ فهد الناصر الى الملعب، وكان يرافق الوفد وزير الرياضة العراقي احمد المبرقع.

وقالت المصادر: إنه اثناء تواجد الوفد في مبنى كبار الضيوف في الملعب، اقتحم عدد من الجماهير العراقية الملعب، فيما لم يستطع الأمن السيطرة على الجماهير.

عقب ذلك، اقترح وزير الرياضة على الوفد الكويتي ان يغادروا الملعب نظرا لانفلات الأمن واتجه الوفد الى المطار ليعودوا الى الكويت.

من  جهته أعرب الاتحاد الكويتي لكرة القدم عن استيائه الشديد من سوء التنظيم في مراسم حفل افتتاح كأس خليجي 25 في مدينة البصرة، وما نتج عنه من تدافع جماهيري وازدحام شديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية