رجاء الجداوي في وضع حرج

قال الطاقم الطبي المكلّف بمتابعة حالة الفنان المصرية الكبيرة رجاء الجداوي ، والمصابة بفيروس كورونا المستجد، إنّه لم يجر أي مسحات جديدة للفانة، بعد ظهور نتيجة المسحة الثالثة والتي أكدت استمرار وجود الفيروس في جسدها.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن الطاقم الطبي أنّ الفنانة رجاء الجداوي تعتمد في تنفسها بشكل كامل على أنبوبة تضخ الأكسجين للرئة، ولا تستطيع التنفس دون الاعتماد عليها.

وأوضح الأطباء أنّ أكثر ما يثير القلق في حالة الفنانة ليس عدم اختفاء الفيروس من جسدها، بل عدم استعادة الرئة عملها بشكل طبيعي حتى الآن، مؤكدين أن حالتها متدهورة وتدعو للقلق.

وبيّن الأطباء أنّ مرحلة وضع المريض على أنبوبة التنفس هي آخر محاولات إنعاش الرئة، وأنّه في حال فشلت العملية، قد تنتهي حياة المريض في أيّة لحظة.

وكشفوا أن الجداوي حُقنت بجرعتين من البلازما، لكنّ العملية لم تُظهر أي نتائج إيجابية، مؤكدين أنّ عامل السن يلعب دورًا كبيرًا في عدم تعافيها.

وتخضع الفنانة رجاء الجداوي للعلاج في مستشفى “عزل أبو خليفة” في محافظة الإسماعيلية شمال شرقي مصر، جراء إصابتها بفيروس كورونا المستجد عقب انتهاء تصوير مسلسل “لعبة النسيان” الذي عرض في رمضان الماضي.

وكانت الفنانة رجاء الجداوي طلبت من الجميع أن يدعوا لها بالشفاء التام والخروج من المستشفى بأحسن حال حتى تتمكن من إكمال المسيرة الفنية.

وسجلت وزارة الصحة المصرية 68311 حالة إصابة بالفيروس التاجي و2953 حالة وفاة حتى أمس الأربعاء.

وكجزء من إجراءات مكافحة انتشار فيروس كورونا في مصر، أوقفت الحركة الجوية الدولية ونفذت حظر التجول الليلي في جميع أنحاء البلاد وأغلقت المنطقة السياحية الساخنة في جنوب سيناء.

وتم إغلاق المدارس والمساجد والكنائس والمواقع الأثرية والمطاعم ومراكز التسوق والصالات الرياضية، قبل أن تعيد السلطات فتح المطارات والمرافق مؤخرًا.

واستأنفت مصر رحلاتها الدولية وأعادت فتح المطارات ومناطق الجذب السياحي الرئيسية بما في ذلك أهرامات الجيزة الكبرى يوم الأربعاء بعد أكثر من ثلاثة أشهر من الإغلاق بسبب وباء فيروس كورونا.

اقرأ المزيد/ رَجاء الجداوي.. ماذا كانت نتيجة الفحص الثالث لفيروس كورونا؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية