روحاني: سنخصص 20% من ميزانية الجمهورية لمكافحة فيروس كورونا بإيران

قال الرئيس حسن روحاني إن حكومته ستخصص 20٪ من ميزانيتها السنوية لمحاربة تفشي فيروس كورونا بإيران وهي من أكثر الدول تضررا في العالم.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جاهانبور للتلفزيون الحكومي إن عدد القتلى في إيران بسبب الفيروس التاجي ارتفع إلى 2640 مع 139 حالة وفاة في الساعات الأربع والعشرين الماضية حيث ارتفعت الحالات 3076 حالة جديدة وأصبح إجمالي المصابين 35408.

وقال روحاني في تصريحات بثته تلفزيون الدولة “نحن في ظروف صعبة في ظل العقوبات ولكننا خصصنا 20٪ من ميزانيتنا هذا العام للكورونا… وقد يكون هذا مفاجئا للعالم من دولة خاضعة للعقوبات”.

وإيران ، التي تغلق أسواق رأس المال الدولية وتواجه ضربة أخرى لأموالها مع انهيار أسعار النفط بعد العقوبات الأمريكية ، تكافح من أجل حماية اقتصادها من جائحة الفيروس التاجي.

وطمأن روحاني الجمهور بأن البلاد لديها نظام رعاية صحية قوي قادر على التكيف في حالة حدوث تطور سريع للمرض.

وقال إن التأمين الصحي الحكومي سيغطي 90٪ من التكاليف المرتبطة بالفيروس التاجي للمرضى.

وقال روحاني إن الجزء المخصص من الميزانية البالغ نحو ألف تريليون ريال سيشمل المنح والقروض منخفضة الفائدة للمتضررين من كورونا.

ويبلغ المبلغ المخصص حوالي 6.3 مليار دولار بسعر صرف السوق الحرة.

وقال روحاني إن الحكومة تسعى للحصول على موافقة لسحب مليار دولار من صندوق الثروة السيادية الإيراني لمكافحة الفيروس التاجي.

ويتطلب استغلال الصندوق السيادي موافقة المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي ، الذي له القول الفصل في جميع شؤون الدولة.

وتصاعدت التوترات بين إيران والولايات المتحدة منذ عام 2018 ، عندما خرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من اتفاق طهران النووي لعام 2015 مع القوى العالمية وأعاد فرض العقوبات التي شلت اقتصاد إيران.

وحثت السلطات الايرانية الدول الاخرى والامم المتحدة على مطالبة واشنطن برفع العقوبات، وتلقي باللوم على العقوبات الامريكية لعرقلة جهود طهران للحد من تفشي المرض، فيما رفضت واشنطن تخفيف العقوبات، وفرضت المزيد منها.

 

مسؤول في الصحة: 2640 وفاة بفيروس كورونا بإيران

فيروس كورونا بإيران

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية