رويترز: وفد إماراتي يزور إسرائيل في 22 سبتمبر

نقلت وكالة رويترز عن مصدر رسمي الاثنين تأكيده أن الإمارات تنوي تنظيم أول زيارة رسمية معلنة إلى إسرائيل في 22 سبتمبر الجاري.

وتأتي الزيارة ضمن اتفاق التطبيع بين البلدين التي تمت الشهر الماضي.

وأضاف المصدر المطلع للوكالة الإخبارية حول المسار الأولي للزيارة المقررة أن رحلة الوفد الإماراتي لإسرائيل، التي لم توضع لمساتها النهائية بعد، ستأتي مقابل الرحلة التي قام بها مبعوثون إسرائيليون وأمريكيون كبار إلى أبو ظبي الأسبوع الماضي.

وأوضح أنه من المتوقع أن تضع الإمارات اللمسات النهائية للرحلة بعد الإعلان عن موعد توقيع اتفاق التطبيع في واشنطن في منتصف سبتمبر على الأرجح.

من جهتها نقلت هيئة البث الإسرائيلية، الإثنين، عن مسؤول إسرائيلي، لم تسمه قوله إن الوفد الإماراتي سيجري محادثات فنية، حول الاتفاقيات الثنائية في مجالات الاقتصاد والسياحة والتأشيرات والرحلات المباشرة والعلاقات الدبلوماسية”.

جدير بالذكر أن أبوظبي وتل أبيب توصلتا في 13 أغسطس الماضي، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل .

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، “خيانة” من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

وترفض القيادة الفلسطينية أي تطبيع للعلاقات بين إسرائيل والدول العربية، قبل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة عام 1967.

كما تطالب بأن تعتمد أي عملية تطبيع للعلاقات على مبدأ “الأرض مقابل السلام”، المنصوص عليها في المبادرة العربية لعام 2002، وليس على قاعدة “السلام مقابل السلام”، التي تنادي بها إسرائيل حاليا.

وانتقد الفلسطينيون خطوات الإمارات، وأثارت جدلًا في الدول العربية، التي لا تزال معظمها لا تربطها علاقات رسمية مع إسرائيل.

دفاع عن التطبيع

لكن أبوظبي دافعت عن اتفاق التطبيع بدعوى أنه يمنع ضم الضفة الغربية إلى إسرائيل .

لكن إسرائيل أصرت على أن الضم لا يزال على جدول أعمالها.

ووصل وفد من إسرائيلي وآخر أمريكي قبل أيام إلى أبوظبي لإضفاء الطابع الرسمي على اتفاق التطبيع الذي توسطت فيه الولايات المتحدة.

وزار جاريد كوشنر ، صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وعضو الوفد الأمريكي الإسرائيلي، قاعدة جوية إماراتية يوم الثلاثاء حيث تشغل الولايات المتحدة مقاتلات F-35 التي تطمح إليها أبوظبي.

ونفت إسرائيل التقارير التي تفيد بأن الصفقة تنص على بيع الطائرات للإمارات.

إقرأ أيضًا: فورين بوليسي: التطبيع الإمارات يضع إسرائيل في قلب اقتصاد الخليج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية