” شوف الجبل واقف ولا هزته ريح”… ملحم زين يساند حسين الجسمي

يمكن القول إن الفنان اللبناني ملحم زين نادرًا ما يدلي بتعليقاته على أي موضوع يمكن أن تنشره مواقع التواصل الاجتماعي.

إلا أن حملات التنمر ضد الفنان حسين الجسمي يمكن القول بأنها استفزته باعتباره قامة فنية رفيعة.

وأنه ضمن الزملاء المشاركين في الساحة الفنية والذين لديهم بصمة محفورة في مجال الطرب والغناء.

فقد كان الدافع وراء تعليق الفنان ملحم زين التنمر الذي تعرض له زميله الفنان المطرب حسين الجسمي من قبل الكثيرين من رواد التواصل الاجتماعي.

ما دفعه إلى نشر صورة له عبر حسابه الخاص على إنستغرام ويؤكد فيها ومن خلالها.

أنه لا أحد يحب بيروت كحب الجسمي لها.

وعلق الفنان ملحم زين على الصورة التي نشرها قال فيها:

” هلأ دولة فاشلة وحكومات هبلة توالت على مدار سنين أهملت قنبلة ذرية موجودة ببيروت،

أخر شي طلع مع جماعة السوشيل ميديا الحق على حسين الجسمي إنه غنى للبنان من فرط حبه للبنان،

وأنا لي بعرف أدي حسين بيحب بيروت ،أسهل شي إنت وقاعد ورا تلفونك تتنمر وتفتري على شخص بس لسانك هوي مراية أخلاقك ،

وأخيرا” حسين ابو علي المحب الخلوق الطيب( شوف الجبل واقف ولا هزته ريح”.

ويمكننا الحديث في السياق نفسه عن أن بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي حاولوا الربط بين غناء حسين الجسمي للبنان.

الأمر الذي دفع بعض النجوم كالفنان ملحم زين للدفاع عنه بشكل قوي.

وذلك يوم الجيش الوطني والذي كان يتضمن مناسبة مرور خمسة وسبعين عامًا على تأسيسيه.

فقد يُذكر أنه أطلق تغريدة بعد الحفل، عبر من خلالها عن محبته لدولة لبنان حتى تنتهي الدنيا.

إلا أن حدث الانفجار الذي قلب موازين العالم أجمع، وأثر على كل فرد عربي باختلاف الجنسيات والطوائف.

ومن هنا بدأت إطلاق حملات التنمر تجاه الفنان حسين الجسمي الذي جاء في هذا السياق وصفه بأنه ” النحس”، ” نذير الشؤم”.

في قاعدة عممها رواد السوشيال ميديا بأنه ذو فأل سيء على الدول العربية التي يغني لها.

الأمر الذي استدعى من النجوم في مختلف الأنحاء الدفاع عن المطرب الإماراتي والوقوف بجانبه.

من أجل تدشين هذه المنشورات ودحض الإشاعات الساخرة في أي أغنية يقدمها الفنان لأي دولة عربية.

فقد كان الفنان ملحم زين ضمن نجوم الفن الذين رفضوا هذا الوصف باعتباره يناقض التاريخ الفني للمطرب الجسمي.

 

تضرر من نوع آخر… حسين الجسمي لم ينجو من انفجار بيروت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية