صنعاء تخطر الشركات المتورطة في نهب الثروات بالتوقف الفوري عن جميع أعمال النهب

أعلنت اللجنة الاقتصادية العُليا في صنعاء، متابعة توجيه الرسائل النهائية إلى الشركات المتورطة في نهب الثروة السيادية، من أجل التوقف النهائي عن أعمال النهب، وفقاً للمهلة المحددة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى، مهدي المشاط.

وأصدر الرئيس المشاط، السبت الماضي، توجيهات بتحرير المخاطبات الرسمية النهائية لكل الشركات والكيانات، ذات العلاقة بنهب الثروات السيادية اليمنية، من أجل التوقف الكامل عن عمليات النهب.

بدورها، وجهت اللجنة الاقتصادية العليا في حكومة صنعاء إشعاراً إلى كل الشركات والكيانات، مفاده أن عليها التوقف نهائياً عن نهب الثروات اليمينة السيادية.

وأكدت اللجنة، أمس الثلاثاء، أنه “تم تحرير المخاطبات النهائية وإرسالها إلى جميع الشركات النفطية المحلية والأجنبية، وإلى شركات الخدمات النفطية وشركات الملاحة”.

وأشارت إلى أن “المخاطبات تضمّنت إلزام الشركات بالتوقف الفوري عن جميع الأعمال المرتبطة بعمليات نهب الثروة السيادية اليمنية”.

وتابعت أن “المخاطبات تضمنت أيضاً إجراءً قانونياً يستند إلى الدستور والقوانين اليمنية النافذة، والتي تلزم بالحماية والصيانة للثروات الوطنية واتفاقيات المشاركة التي أقرها مجلس النواب، والقرارات الأممية ذات الصلة”.

وحذرت اللجنة الشركات، التي تلقّت تلك المخاطبات، من “مغبة عدم التزام القرارات التي تضمنتها، حفاظاً على مصالحها”، مؤكدةً استمرار “الرصد والمتابعة لمدى امتثال الشركات بتلك القرارات، وأنّه سيتم رفع أي مخالفة إلى الجهات المخوّلة الدفاع عن ثروات الشعب اليمني”.

وقبل أيام، دعا المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، الشركات الأجنبية “التي تنهب ثروات اليمن إلى أن تأخذ تحذير قائد الثورة (السيد عبد الملك الحوثي) على محمل الجد”.

وكان قائد حركة “أنصار الله”، السيد عبد الملك الحوثي، حذّر، في أحدث خطاب له، ألقاه بمناسبة الذكرى الثامنة لعيد الـ21 من أيلول/سبتمبر، التحالف السعودي من مواصلة نهب الثروة الوطنية اليمنية، وأي شركة أجنبية تتواطأ معه.

وفي سياق متصل، كشف رئيس وفد صنعاء المفاوض، محمد عبد السلام، أمس الإثنين، آخر مستجدات الهدنة في أثناء التواصل مع منسق الاتحاد الأوروبي للشؤون السياسية.

وقال عبد السلام، في تغريدة في “تويتر”: “تلقينا اتصالاً هاتفياً من منسق الاتحاد الأوروبي للشؤون السياسية، أكدنا خلاله موقفنا المعروف بشأن ضرورة صرف مرتبات جميع الموظفين ورواتب المتقاعدين، وإنهاء القيود التعسفية على ميناء الحديدة ومطار صنعاء”.

المصدر/ عرب جورنال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية