عشرات القتلى في حريق اندلع في مستشفى لمرضى كورونا بالعراق

قُتل ما لا يقل عن 52 شخصًا في حريق في جناح عزل مرضى كورونا في مستشفى في مدينة الناصرية بالعراق، وهو ثاني حريق قاتل خلال 3 أشهر.

فقد اندلع الحريق في مستشفى الحسين بمدينة الناصرية الجنوبية في ساعة متأخرة من مساء يوم الاثنين وسيطرته فرق الدفاع المدني.

اقرأ أيضًا: مقتل 82 شخصًا بحريق في مستشفى ابن الخطيب بالعراق

وقال مصدر طبي في مديرية الصحة لوكالة الأنباء الفرنسية إن “السبب الرئيسي وراء الحريق هو انفجار خزانات الأكسجين”.

وقال حيدر الزاملي، المتحدث باسم هيئة الصحة المحلية، في وقت مبكر من يوم الثلاثاء، إنه تم انتشال 52 جثة بينما أصيب 22 شخصًا بعد أن “اجتاحت النيران عنبر عزل مرضى كورونا”.

وأضاف أن “الضحايا ماتوا متأثرين بالحروق والبحث مستمر”، مشيرًا إلى أن هناك مخاوف من احتمال أن يظل الناس محاصرين داخل المبنى.

وكان الجناح يحتوي على 70 سريراً.

وقالت مديرية صحة ذي قار إن من بين القتلى اثنان من الطاقم الطبي وحارس أمن المستشفى.

وقالت مصادر صحية لوكالة رويترز للأنباء إن عدد القتلى في جناح مرضى كورونا قد يرتفع لأن العديد من المرضى ما زالوا في عداد المفقودين. وقالوا إن اثنين من العاملين الصحيين كانا من بين القتلى.

وأوضح مسؤولو الصحة في الناصرية أن عمليات البحث في المستشفى مستمرة، لكن الدخان الكثيف جعل من الصعب دخول بعض الأجنحة المحترقة.

وأظهرت اللقطات المنشورة على الإنترنت سحب كثيفة من الدخان تتصاعد من مباني المستشفى.

وقال محمود عبد الواحد من قناة الجزيرة من بغداد إن أفراد الأسرة وسكان المدينة هرعوا إلى مكان الحادث.

وقال عبد الواحد “نزل كثير من الناس إلى شوارع الناصرية وأمام المستشفى”، وقال إن مدير المستشفى استقال.

وأضاف الرئيس العراقي برهم صالح إن الحادث الذي وقع في مستشفى الحسين جاء نتيجة تفشي الفساد وسوء الإدارة.

وأضاف أن التحقيق والمحاسبة هو ما تحتاجه أسر القتلى، ودعا إلى مراجعة مؤسسات الدولة.

وقال شاهد من رويترز إن أقارب غاضبين اشتبكوا مع الشرطة وأشعلوا النار في مركبتين للشرطة.

ودعا إلى محاسبة المسؤولين الفاسدين على الحريق وقتل المرضى الأبرياء، متسائلاً: “أين جثة أبي”، قال أحد الشباب وهو يبحث بين الجثث المتفحمة الملفوفة في البطانيات في فناء المستشفى.

كما أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي حالة الطوارئ في محافظة ذي قار حيث تقع الناصرية، وفق ما أفاد عبد الواحد.

وقال الكاظمي في تغريدة إن مكتبه يعقد اجتماعا طارئا لبحث “أسباب وتداعيات” الحادث.

في غضون ذلك، أعلن محافظ ذي قار تشكيل لجنة عليا للتحقيق في ملابسات الحادث، وطالب بتقديم تقرير خلال 48 ساعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية