فيديو: من هي الشقراء التي اشترى منها بوتين وأردوغان المثلجات.. هل كانت بائعة عادية؟

لفتت المرأة الشقراء التي باعت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان مثلجات، النظر خلال معرض “ماكس” للطيران الدولي، الذي عُقد في روسيا يوم الأربعاء 28 أغسطس/آب 2019.

وأوضحت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن تلك المرأة هي نفس الشقراء التي باعت بوتين مثلجات منذ عامين في نفس المناسبة.

وذكرت أن الأمر بدا وكأنه طبيعي عندما باعت امرأة شقراء الرئيسين أردوغان وبوتين المثلجات خلال معرض دولي، لكن تحدثت بعض المصادر عن أن تلك المرأة عضو في الفريق الأمني للرئيس الروسي.

ونقلت تقارير عن باعة مثلجات آخرين عملوا في المعرض قولهم إنهم لم يروا تلك البائعة الشقراء قبل الحدث أو بعده، إذ اختفت بحلول يوم الخميس 29 أغسطس/آب 2019.

وتحدثت التقارير عن أن المرأة الشقراء تعمل في الجهاز الأمني للرئيس الروسي بوتين، وتظهر فقط عندما يحتاج الرئيس إلى مثلجات.

ووفقًا لصحيفة Moskovsky Komsomolets الروسية، لم يكن نوع المثلجات الذي اشتراه بوتين وأردوغان متاحًا لأحد من زوار معرض الطيران غيرهما.

وقال المتحدث باسم الرئيس الروسي ديمتري بيسكوف إن رتبتها العسكرية لا تبدو أنها أقل من عقيد في خدمة الحماية الفيدرالية.

وأضاف “بأمانة، لا أعرف حتى إن كانت هي نفس البائعة أم لا. من الواضح أن نفس الشركات تعمل في معرض «ماكس» كل عام، أو العديد من الشركات تعمل هناك مجددًا كل عام، من بينهم باعة المثلجات أيضًا”.

ويُظهر مقطع الفيديو الرئيس بوتين يشتري المثلجات البالغ قيمتها 210 روبلات (3.16 دولار) بعملة ورقية بقيمة 5,000 روبل (75.15 دولار).

وحدث نفس الأمر منذ عامين في معرض الطيران عام 2017، لكن لم تكن المرأة الشقراء تمتلك مالًا كفاية لرد باقي المبلغ للرئيس بوتين.

وأخبر بوتين المرأة حينها بضرورة تسديد المبلغ المتبقي لوزير الطيران من أجل “تطوير الطيران” في البلاد.

 

فيديو: الممثل الصيني الشهير سيمون يام يتعرض للطعن أمام الكاميرات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية