فيسبوك تحظر الإعلانات الخاصة بالانتخابات الأمريكية

أعلنت شركة فيسبوك بشكلٍ رسمي عن حظر جميع الإعلانات الخاصة بالحملة الانتخابية إضافة إلى منح المستخدمين ميزة إخفاء جميع الإعلانات التي تتعلق بالتيارات السياسية المدفوعة الأجر.

وقد أخذت شركة فيس بوك هذه الخطوة من أجل المواجهات التي تعرضت لها بشأن غض الطرف عن الانتقادات التي واجهتها في فترة التدخل الأجنبي في الانتخابات الرئاسية في عام 2016، إضافة إلى مقاربته للأخبار المضللة والمثيرة وفيما يتعلق بترامب ايضاَ.

وقد ذكرت صحيفة (ديلي تلغراف)، أن نائب رئيس فيسبوك للشؤون الدولية (نيك كليغ) قد عبر عن تقصير الموقع (فيسبوك) خلال فترة الانتخابات مبيناً أن المحتوى الذي دعمته روسيا وصل إلى حوالي 126 مليون أمريكي.

كما وقد أشار إلى أن شركة فيسبوك سوف تقوم بحظر الإعلانات الخاصة من جميع المنظمات الإعلامية في الولايات المتحدة الأمريكية وغيرها من الدول الأخرى.

وتابع في قوله: أن أي شخص يريد نشر إعلانات تخص التيارات السياسية يحتاج على الحصول على تصريح يتيح له نشر ذلك، وقد أوقف الفيسبوك (نشر 750 ألف إعلان سياسي يستهدف الولايات المتحدة لأن المعلن لم يكمل عملية الترخيص).

كما أن الإعلانات الخاصة بالحملة الانتخابية دفعت فيسبوك إلى الحفاظ على قضايا السلامة والأمان بشكل كبير وملحوظ.

وقد طرحت صحيفة (يو آس آيه توداي) مقالاً قال فيه الرئيس التنفيذي لفيسبوك: إنه يريد أن يكون هذا الانتشار الواسع من أجل الخير في انتخابات تشرين الثاني-نوفمبر.

وجاء في إعلان لشركة فيسبوك تصريح بإقامة مركز معلومات ضخم يشمل (معلومات رسمية تشمل كيفية الاقتراع ومواعيده بالضبط بالإضافة إلى تفاصيل حول تسجيل الناخبين والتصويت بالبريد والتصويت المبكر) دون التطرق إلى الإعلانات الخاصة بالحملات الانتخابية.

وقد نبه الرئيس التنفيذي لفيسبوك أن المستخدمين الذين قرروا بشأن موقفهم من الانتخابات أن فيسبوك يتيح لهم ميزة إخفاء الإعلانات السياسية حتى لا يتمكنوا من مشاهدتها حسب رغبتهم.

وسيتم تنفيذ هذه المقررات ابتداء من تاريخ 24- يونيو حتى يتمكن المستخدمين من إخفاء الإعلانات الانتخابية والاجتماعية والسياسية.

 

شركة فيسبوك تطرد موظفًا احتج على قرارات زوكربيرج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية