قتلى بينهم إيرانيون في عشرات الغارات الإسرائيلية على دمشق

قتل عدد من الأشخاص بينهم إيرانيون وأصيب عدد آخر بجروح في هجوم إسرائيلي واسع على العاصمة السورية دمشق فجر الأربعاء.

وقال المتحدث العسكري باسم الجيش الإسرائيلي إن إسرائيل هاجمت أهدافا عسكرية إيرانية وسورية في سوريا يوم الأربعاء، فيما قال إنه انتقام للصواريخ التي أطلقت على اسرائيل في اليوم السابق.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري قوله إن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من تدمير معظم الصواريخ التي أطلقتها الطائرات الإسرائيلية على العاصمة دمشق قبل أن تصل إلى أهدافها.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 11 مسلحًا قتلوا في الهجمات الإسرائيلية، يُرجّح أن يكون بينهم سبعة إيرانيين.

وقال الجيش الإسرائيلي: “أغارت الطائرات الحربية على عشرات الأهداف العسكرية التابعة لقوة القدس الإيرانية والجيش السوري داخل الأراضي السورية، بما في ذلك الصواريخ أرض – جو، ومقر قيادة وسيطرة، ومخازن أسلحة، وقواعد عسكرية، ردًا على إطلاق الصواريخ بالأمس من سوريا باتجاه إسرائيل”.

وتعتبر قوة القدس النخبة الذراع الخارجي للحرس الثوري الإيراني.

وتقول إسرائيل إنها نفذت مئات الضربات في سوريا ضد أهداف إيرانية تحاول إقامة وجود عسكري دائم هناك وضد شحنات الأسلحة المتطورة التي تخص ميليشيا حزب الله اللبنانية المدعومة من طهران.

وأمس الثلاثاء، قال الجيش الإسرائيلي إن نظام الدفاع الصاروخي أسقط أربعة صواريخ أطلقت من سوريا باتجاه إسرائيل، وذلك بعد وقت قريب من غارات مجهولة المصدر قرب مطار دمشق الدولي.

وقبل ذلك بدقائق، دوّت صفارات الإنذار التي تحذر من إطلاق الصواريخ في منطقة مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل.

وقال الجيش “تم التعرف على أربع عمليات إطلاق من سوريا باتجاه الأراضي الإسرائيلية التي اعترضتها أنظمة الدفاع الجوي الإسرائيلية”. “لم يتم تحديد أي ضربات للمجتمعات الإسرائيلية”.

واستولت إسرائيل على الجولان من سوريا في حرب عام 1967 ثم ضمتها واستقرت عليها لاحقًا، وهي خطوة لم تقبلها معظم القوى العالمية.

وقبل إعلان الجيش الإسرائيلي عن اعتراضه الصواريخ بوقت قريب، قالت وكالة سانا السورية الرسمية إنه سمع دوي عدة انفجارات قرب مطار دمشق الدولي.

وقال ناشطون إن أصوات الانفجارات ناجمة عن قصف مجهول تعرضت له المنطقة، يُعتقد أنه إسرائيلي.

وتقصف إسرائيل بشكل مستمر أهدافًا داخل سوريا وتقول إنها تستهدف ميليشيات إيرانية تحاول وضع قواعد عسكرية داخل الأراضي السورية لتهديد إسرائيل.

 

إسرائيل تعترض صواريخًا أطلقت من سوريا بعد انفجارات قرب مطار دِمشق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية