قطر الخيرية تتبرع بمليوني دولار لدعم الأسر النازحة في اليمن

تبرّعت جمعية قطر الخيرية بقيمة مليوني دولار لدعم الأسر النازحة في اليمن؛ عبر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وأوضحت جمعية قطر الخيرية في بيان عبر صفحتها على “تويتر”، اطّلعت عليه صحيفة “الوطن” الخليجية، أن المبلغ سيخصص للإسهام في توفير المساعدات العاجلة مثل الماء والمأوى والرعاية الصحية لمَن هم في أمسّ الحاجة إليها.

وأشارت إلى أن هذا الدعم يأتي في وقت يعاني فيه اليمنيون من كارثة إنسانية كبيرة تضرر منها الملايين.

ولفتت إلى أن نقص الدعم في ظل تفشي فيروس كورونا يتسبب في توقف برامج الإغاثة الإنسانية هناك، الأمر الذي قد يؤثر سلبا على حصول الأسر المحتاجة على احتياجاتهم الأساسية.

وذكرت أن أربعة من أصل خمسة يمنيين بحاجة إلى المساعدات الإنسانية، فيما هناك 22.2 مليون يمني متضرر من الأزمة وبحاجة للمساعدة.

وأكدت قطر الخيرية أنه “ما لم يتم زيادة الدعم بشكل عاجل، فسوف يُترك ملايين اليمنيين دون مساعدة، بل وسيصبحون أكثر عرضة لخطر فيروس كورونا المروّع”.

وقطر الخيرية جمعية غير حكومية تأسست عام 1992، وتعمل عبر 34 مكتب ميداني، ومع 500 شريك إقليمي في 70 دولة حول العالم.

وأطاح الحوثيون بحكومة اليمن المدعومة من المملكة العربية السعودية من صنعاء في أواخر عام 2014، مما دفع السعودية لقيادة تحالف مع الإمارات لإعادة الحكومة.

لكن منذ ذلك الوقت، غرق اليمن في صراع لا بوادر لنهايته، وفي هذه الأوقات يُكافح اليمن انتشار فيروس كورونا بين السكان الذين يعانون من سوء التغذية الحاد.

وتقول الأمم المتحدة إن الفيروس ينتشر بلا هوادة في بلد يعاني من أنظمة صحية ممزقة وقدرات اختبار غير كافية، في وقت من المحتل أن تكون العدوى أعلى بكثير من التقارير الرسمية.

وأعلنت الحكومة المدعومة من السعودية ومقرها في الجنوب نحو 900 حالة إصابة، من نحو 220 وفاة، فيما لم يقدم الحوثيون، الذين يسيطرون على معظم المراكز الحضرية الكبرى، أرقامًا منذ 16 مايو عندما قالت السلطات إن هناك أربع حالات، مع وفاة واحدة.

 

مؤتمر المانحين في السعودية يفشل بتحقيق هدف الأمم المتحدة لإنقاذ عمليات المساعدة باليمن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية