لاعب منتخب إنجلترا السابق جون بارنز ينتقد الحملة الشرسة ضد دولة قطر

انتقد المدرب واللاعب الإنجليزي الدولي السابق جون بارنز النقاد الذين شككوا في معاملة قطر التي تستضيف كأس العالم للعمال المهاجرين ، قائلاً إن منتقدي البلد قد غضوا الطرف عن تقدمهم في مجال حقوق الإنسان.

وأدخلت الدولة تغييرات على قوانين العمل في السنوات الأخيرة ، ففككت الكثير من نظام الكفالة الخاص بها ، وزادت الحد الأدنى للأجور وأنشأت صندوق تأمين لمساعدة المهاجرين الذين يتعرضون للغش في أجورهم.

كتب بارنز ، الذي قدم 79 مباراة مع منتخب إنجلترا بين عامي 1983-1995 ونجم نادي ليفربول ، في صحيفة التايمز “بينما لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه ، فإن الوضع يسبق ما كان عليه قبل عشر سنوات – مع تحسينات في الإسكان والمرافق والأجور”.

وقال “من المثير للاهتمام أن نلاحظ أن بعض أولئك الذين يُحدثون الكثير من الضوضاء ليس لديهم الآن الكثير ليقولوه عن التنمية في قطر على مدار العشرين عامًا الماضية.”

كما وجهت انتقادات لقطر لقوانينها ضد العلاقات المثلية ، حيث تعتبر المثلية الجنسية غير قانونية في الدولة الإسلامية المحافظة ، لكن المنظمين قالوا مرارًا وتكرارًا إن الجميع ، بغض النظر عن ميولهم الجنسية أو خلفيتهم ، مرحب بهم خلال البطولة.

وأدان بارنز موقف قطر من حقوق مجتمع الميم ، لكنه قال إن زوار البلاد بحاجة إلى احترام قوانينهم ، مضيفًا أن مقاطعة كأس العالم “سيكون لها تأثير أكبر بكثير” من ارتداء شارة.

وقال بارنز: “قطر دعت الجميع إلى كأس العالم ، سواء أكانوا مثليين أم لا ، لكنها تطالب” الجميع “باحترام أساليبهم وقوانينهم وثقافتهم …”.

وأضاف بارنز أنه كان من النفاق أن يجد النقاد الإنجليز خطأً في قطر ، مشيرًا إلى معاملة الجاليات السوداء في بريطانيا. وقال بارنز: “في حين أن التمييز مكرس في القانون القطري ، فإن التمييز مكرس أيضًا في المجتمع والثقافة البريطانية”. “يتم توقيف الكثير من السود وتفتيشهم واحتجازهم لمجرد أنهم من السود. دعونا نفرز أنفسنا قبل أن نبدأ في إلقاء المحاضرات والوعظ لبقية العالم.”

وفي لقاء متلفز قال جون بارنز ” عليك أن تحترم قوانين الدولة التي تذهب إليها، وما قامت به قطر هو حق طبيعي لها، مثلما نجبر من يأتي إلينا أن يحترم قوانينا حتى لو يكن مؤمن بها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية