مرسوم أميري بإعادة تشكيل الحكومة الكويتية

أصدر أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الصباح، الأحد، مرسوما أميريا بإعادة تشكيل الحكومة، وفقا لمركز التواصل الحكومي.

وشمل إعادة تشكيل الحكومة برئاسة أحمد نواف الأحمد الصباح، تعيين طلال خالد الأحمد الصباح، نائبا أول لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للداخلية، وبراك علي براك الشيتان، نائبا أيضا ووزير دولة لشؤون مجلس الوزراء.

وقالت وزارة الإعلام الكويتية يوم الأحد إن الكويت عينت بدر الملا وزيرا جديدا للنفط ضمن تشكيلة جديدة للحكومة.

وأضافت أن مرسوما بتشكيل الحكومة تضمن أيضا تعيين عبد الوهاب الرشيد وزيرا للمالية وسالم الصباح وزيرا للخارجية وعبد الله السالم وزيرا للدفاع.

وفي وقت سابق من هذا الشهر ، أعاد ولي العهد الكويتي الشيخ مشعل الأحمد الصباح تعيين الشيخ أحمد نواف الصباح، نجل أمير البلاد، رئيسا للوزراء.

وعين ولي العهد، الذي تولى معظم مهام الأمير، الشيخ أحمد لأول مرة كرئيس للوزراء في يوليو تموز بعد أن نظم بعض نواب المعارضة اعتصاما مفتوحا للضغط من أجل رئيس وزراء جديد.

وتم تأجيل الجلسة الأولى لمجلس الأمة بعد انتخابات سبتمبر أيلول في الكويت إلى 18 أكتوبر تشرين الأول.

ووفقا للدستور الكويتي، قدمت الحكومة استقالتها غداة الإعلان عن نتائج انتخابات مجلس الأمة.

وكانت حكومة النواف عينت، في يوليو الماضي، وجاءت بعد أشهر على استقالة الحكومة السابقة برئاسة، الشيخ صباح الخالد الصباح، الذي لاقى معارضة واسعة داخل قبة البرلمان.

وبعد شهرين من حل البرلمان، فازت المعارضة الكويتية مرة أخرى وعادت المرأة إلى مجلس الأمة في الانتخابات التشريعية للدولة الخليجية النفطية التي تتمتع بحياة سياسية استثنائية مقارنة مع جيرانها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية