مصر: نوثق كل ما يقوله الإعلام القطري

قال وزير مصري إن بلاده توثق كل ما يصدر عن الإعلام القطري وذلك بعد أسابيع من توقيع المصالحة الخليجية بالرياض التي حضرها مسؤولون خليجيون.

وأوضح وزير الخارجية المصري سامح شكري أن مصر وقطر ستعمل على تشكيل لجان مزدوجة لمراقبة كل ما يصدر عن الإعلام القطري.

وأكد الوزير شكري أن مصر ملتزمة بتعهداتها في الوثيقة الموقعة في القمة الخليجية التي عقدت من أجل إنهاء حصار قطر.

وأضاف الوزير سامح شكري في حوار تلفزيوني: “نحن عندما نلتزم بوثيقة ونوقع عليها فدائما نحترم هذه الالتزامات ونفي بها، قامت مصر بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع قطر وألغت الحظر على الطيران وأعادت التداول البريدي المباشر وسعينا أن تعقد اللجان الثنائية للتباحث فيما بين الطرفين حول خطوات محددة لتفعيل الالتزامات التي وردت في مؤتمر العُلا”، حسب قوله.

وأضاف وزير الخارجية بالقاهرة قائلا: ” نحن في صدد تحديد موعد لهذه الاجتماعات وعندما تُعقد سيكون هناك مراجعة لكل التزامات القائمة على الطرفين وتقييم إلى أي مدى هناك التزام بهذه التعهدات وتنفيذها”، على حد قوله.

وتابع شكري قائلا: “نرصد بشكل يومي كل ما يصدر عن الإعلام القطري في دولة قطر وهي موثقة حتى تكون محل مراجعة”، حسب قوله.

اقرأ أيضًا: بعد سنوات من القطعية .. مصر تعلن استئناف العلاقات مع قطر

أعلنت جمهورية مصر العربية استئناف العلاقات الدبلوماسية مع قطر بعد مرور سنوات من المقاطعة إثر الأزمة الخليجية.

وقالت وزارة الخارجية في مصر إنه اتصالًا بالخطوات التنفيذية في إطار تنفيذ الالتزامات المُتبادلة الواردة ببيان العُلا، تبادلت جمهورية مصر العربية يوم الأربعاء، ودولة قطر مذكرتيَّن رسميتيَّن، حيث اتفقت الدولتان بموجبهما على استئناف العلاقات مع قطر الدبلوماسية بينهما.

وكانت مصر قطعت علاقتها بقطر عام 2017، وقالت في حينه، ردا على السياسات القطرية الأخيرة الرامية إلى التدخل في الشأن الداخلي المصري.

وكذا دعم المنظمات الإرهابية وإيواء العناصر الهاربة من جماعة الإخوان المسلمين.

وقد قررت مصر في 5 يونيو 2017 قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر في ظل اصرار الحكم القطري على اتخاذ مسلك معادي لمصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية