مقتل 33 من الجنود الأتراك في سوريا.. والجيش التركي يرد بـ”عنف” على قوات الأسد

قتل 33 من الجنود الأتراك في سوريا وجرح عشرات آخرون في غارة جوية شنتها قوات نظام بشار الأسد في إدلب شمالي غرب البلاد، وفق ما ذكره مسؤول تركي في وقت متأخر من يوم الخميس الماضي، في وقت قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إنه قواته حيّدت نحو 309 من قوات النظام السوري.

وقال رحمي دوجان، حاكم مقاطعة هاتاي التركية، لوكالة أنباء الأناضول: “هناك جرحى [من الجنود بعد الهجوم]، وهم يعالجون في المستشفيات”.

في حين أن العدد الأولي للضحايا كان تسعة، فقد ارتفع إلى 33 في الساعات التالية، وقال دوجان في وقت لاحق إن هناك عشرات آخرين مصابين ولكن حالتهم ليست حرجة وتم نقلهم إلى المستشفى أيضًا.

وتوجه وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إلى الحدود بين تركيا وسوريا عقب اجتماع أمني عقده الرئيس التركي.

ويسيطر أكار وغيره من القادة على العملية التي تقوم بها وحدات الدعم البرية والجوية ضد أهداف نظام الأسد في إدلب من مركز في محافظة هاتاي التركية على الحدود مع سوريا.

وبعد الهجوم، رد الجيش التركي بقصف أكثر من 200 هدف لقوات الأسد عبر مقاتلات وطائرات مسيرة وراجما صواريخ.

وقال أكار إن قواته حيّدت 309 من قوات النظام، ودمّرت 5 مروحيات و23 دبابة و23 مدفعية، ومنظومتين للدفاع الجوي طراز SA-17 وSA-22، و10 مدرعات و5 شاحنات لنقل الذخيرة و3 مستودعات للذخيرة ومستودعين لمستلزمات عسكرية، ومقر عسكري.

وفي السياق، تحدث وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو مع رئيس الناتو ينس ستولتنبرغ عبر الهاتف، وفقًا لمصادر دبلوماسية، لكن لم يتم الكشف عن أي معلومات حول موضوع النقاش.

وفي أيلول (سبتمبر) 2018 ، وافقت تركيا وروسيا على تحويل إدلب إلى منطقة خفض تصعيد تُحظر فيها أعمال العدوان بشكل صريح.

لكن أكثر من 1300 مدني قتلوا في هجمات النظام والقوات الروسية في المنطقة منذ ذلك الحين مع استمرار وقف إطلاق النار.

وتضم منطقة خفض التصعيد حاليًا أربعة ملايين مدني، بمن فيهم مئات الآلاف الذين شردتهم قوات النظام في جميع أنحاء البلاد التي مزقتها الحرب.

وانتقل أكثر من 1.7 مليون سوري بالقرب من الحدود التركية بسبب هجمات مكثفة للنظام وروسيا.

ومنذ اندلاع الحرب الأهلية الدامية في سوريا في عام 2011، استقبلت تركيا حوالي 3.7 مليون سوري فروا من بلدهم، مما جعلها أكبر دولة مضيفة للاجئين في العالم.

 

أردوغان: سنُبعد قوات النظام عن مراكز المراقبة التركية في إدلب هذا الأسبوع

الجنود الأتراك في سوريا الجنود الأتراك في سوريا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية