ملك الأردن يلتقي أمير دولة قطر لبحث التطورات الإقليمية والدولية

عقد ملك الأردن عبد الله الثاني، وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مساء الأربعاء، مباحثات تناولت التطورات الإقليمية والدولية، إضافة إلى العلاقات الثنائية بين البلدين.

جاء ذلك في إطار زيارة رسمية للعاهل الأردني إلى الدوحة، وفق بيان للديوان الملكي.

وبحسب البيان، “ركّز اللقاء على فرص توسيع التعاون الثنائي في المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية، بما يحقق مصالح البلدين”.

وأكد الملك وأمير دولة قطر “إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك بما يخدم القضايا العربية ويعزز الاستقرار والتعاون الإقليمي”.

وتطرق اللقاء إلى “التطورات الإقليمية والدولية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية”، وفق المصدر ذاته.

وشدد عاهل الأردن على “أهمية تكثيف الجهود لإحياء فرص تحقيق السلام على أساس حل الدولتين، وضرورة وقف جميع الإجراءات الإسرائيلية غير الشرعية التي تقوض هذا الحل”.

وتأتي زيارة الملك عبد الله الثاني عاهل الأردن إلى قطر، في إطار جولة خارجية، غير محددة المدة، بدأها الأربعاء، تشمل إلى جانب قطر، كندا والولايات المتحدة.

وكان قد التقى الملك الأردني للمرة الأولى منذ عام 2018 رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو الذي قام بزيارة خاطفة لعمان ، وذلك في أول زيارة خارجية له منذ تشكيل حكومته السادسة قبل نحو الشهر.

وطبقا لوكالة الأنباء الأردنية، شدد الملك عبد الله الثاني على ضرورة احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى المبارك وعدم المساس به، وضرورة الالتزام بالتهدئة ووقف أعمال العنف لفتح المجال أمام أفق سياسي لعملية السلام، مشددا على ضرورة وقف أية إجراءات من شأنها تقويض فرص السلام.

وشارك في زيارة الأردن وزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر الذي قام بزيارة خاطفة للإمارات الاحد، ورئيس المخابرات العامة رونين بار، ومستشار الأمن القومي تساحي هنغبي، وسكرتير الحكومة العسكري آفي غيل، ووزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي.

وتأتي زيارة نتنياهو على خلفية مخاوف في عمان من عودة نتنياهو لسدة الحكم بعد سنوات من التوترات بين الطرفين، وعلى خلفية اقتحام وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير للحرم القدسي الشريف الذي أدانته المملكة الأردنية.

كما كانت وزارة الخارجية الأردنية قد استدعت السفير الإسرائيلي في عمان لجلسة احتجاج بعدما منعت شرطة الاحتلال السفير الأردني في تل أبيب غسان المجالي من زيارة الحرم قبل أيام، الذي عاد بعد ساعات وأكمل زيارته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية