هل تحتل الصين جارتها تايوان؟

حذر قائد أمريكي كبير من أن الصين قد تغزو تايوان في غضون السنوات المقبلة مع تسريع بكين لتحركاتها لتحل محل القوة العسكرية الأمريكية في آسيا.

وتعيش تايوان التي تتمتع بالحكم الذاتي تحت تهديد مستمر بالغزو من جانب الصين، التي ينظر قادتها إلى الجزيرة كجزء من أراضيهم والتي تعهدوا باستعادتها ذات يوم.

وقال الأدميرال فيليب ديفيدسون، الضابط العسكري الأعلى لواشنطن في منطقة آسيا والمحيط الهادئ: “إنني قلق من أن تسرع (الصين) طموحاتها لتحل محل الولايات المتحدة ودورنا القيادي في النظام الدولي القائم على القواعد … بحلول عام 2050”.

ومن الواضح أن تايوان كانت أحد طموحاتهم قبل ذلك. وأعتقد أن التهديد ظهر خلال هذا العقد، في الواقع، في السنوات الست المقبلة، “قال في جلسة استماع للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي.

وقال ديفيدسون إن توسع الأصول العسكرية الصينية في المنطقة يهدد بخلق وضع “غير موات” للولايات المتحدة، مما يقلل من مستوى الردع.

وقال: “إننا نراكم المخاطر التي قد تشجع الصين على تغيير الوضع الراهن من جانب واحد قبل أن تتمكن قواتنا من تقديم استجابة فعالة”.

وانفصلت تايوان عن البر الرئيسي للصين في نهاية حرب أهلية عام 1949.

ولم يحكم الحزب الشيوعي الصيني الحاكم في بكين تايوان أبدًا ولكنه يعتبرها جزءًا من الصين سيستعيدها بالقوة إذا لزم الأمر.

اقرأ أيضًا: امتيازات ترغب بكين في منحها تايوان إذا تخلت عن قرار الانفصال

كما ترفض قيادة تايوان والأغلبية المتزايدة من سكانها فكرة أنها جزء من الصين، وتصاعدت التوترات عبر المضيق منذ أن قطعت بكين الاتصالات الرسمية مع تايوان بعد انتخابات 2016 لزعيمتها الحالية تساي إنغ ون.

وزادت التوترات من خلال زيادة مبيعات الأسلحة الأمريكية والزيارات الدبلوماسية إلى تايوان خلال المراحل الأخيرة من رئاسة دونالد ترامب حيث تنازع مع الصين بشأن قضايا مثل التجارة والأمن القومي.

ورداً على ذلك، هددت الصين مراراً “بإجراءات مضادة”، وصعدت من نشاطها العسكري في مضيق تايوان وبالقرب منه.

ويختلف المحللون في توقعاتهم للصراع، مشيرين إلى أن بكين تستخدم أيضًا النفوذ التجاري والدبلوماسي لعزل تايوان.

كما أن هناك قلقًا متزايدًا بشأن تكتيكات “المنطقة الرمادية” التي تتبعها الصين، مثل تجريف البحر حول الجزر المتنازع عليها، والتي لا تعبر تمامًا عن خط المواجهة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية