هنا الزاهد تحذر جمهورها… بعد قرارها التخلص من ” التاتو” الموشوم على جسمها

بعد أن ظهرت الفنانة هنا الزاهد في الكثير من الصور بوشم لعدة أماكن من جسمها، قررت خلال هذه الفترة الحالية أن تزيل هذا الوشم.

وتستعيد جسدها كما كان قبل الوشم، وحسب ما صرحت الفنانة فإنها احتاجت حتى الآن أربع جلسات من أجل استكمال المهمة.

التي تتضمن إزالة كل رسومات التاتو من على أجزاء جسدها، التي وشمتها في فترة من فترات حياتها.

وحسب ما أوردت فإنها قالت أنها لم تنتهِ بعد من هذه المهمة بل إنها تحتاج إلى جلسات أخرى.

من أجل أن تستعيد جسدها نظيفًا كما كان خاليًا من أي وشوم.

وفي السياق ذاته أرسلت رسالة تحذيرية للجمهور بضرورة الانتباه جيدًا قبل اتخاذ قرار بشأن هذه الخطوة.

وقد قامت الفنانة هنا الزاهد بنشر فيديو على حسابها الخاص على إنستغرام، تكشف فيه عن الخطة المتبعة من أجل التخلص من كافة الوشوم التي يحتويها جسدها.

فقد كانت تملك وشمًا يغطي ذراعها وكتفها، وعدة أجزاء من جسدها.

مستغلة ذلك بإعطاء نصائح مناسبة للجمهور وأساسية من أجل اتخاذ خطوة جريئة كهذه.

إذ إن هذا القرار يتطلب قناعة داخلية ووعي كافي من أجل تحمل هذا القرار برسم تاتو على أي مكان من الجسم.

وقد وضحت لجمهورها أنها تعرضت لأربعة جلسات من العلاج مع طبيبها المختص من أجل إزالة الرسومات الموشومة على جسدها.

وليس هذا فقط، بل إنها تحتاج إلى جلسات إضافية تستكمل فيها عملية الإزالة والتنظيف بشكل كامل.

وقد عرضت في الفيديو نصيحة من خلال الطبيب بشكل مباشر، ونصح الجمهور المتابعين بعدم التسرع.

لأنه قرار ليس سهلًا، فلا يتطلب هذا القرار استعجالًا في اتخاذه، حتى لا يدخل الندم ويصبح من الصعب إزالته.

فقد أكد من خلال كلامه أن إزالة الوشم تستغرق وقتًا طويلًا كما حدث مع الفنانة هنا الزاهد.

فهذه الرسومات لا يمكن إزالتها بجلسة واحدة، هذا لا يعني أنها من المستحيل أن تزهب ويرجع الجسد كما كان.

لكن الأمر صعبًا جدًا ويستغرق وقتًا طويلًا.

وقد عادت الفنانة هنا الزاهد لتنشر صورها للجمهور وهي تكشف عن ذراعها خالياً من الوشم.

إلا أن الجمهور لا زال يتستفسر عن مصير الوشم في اشفل الرقبة عند هنا الزاهد وما مصيره؟!.

 

نيللي كريم تبهر متابعيها بإطلالة صيفية مميزة في ظهور جديد لها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية