هيئة قناة السويس تعلن انتظام الملاحة بعد جنوح السفينة ” جلوري “

أعلنت هيئة قناة السويس انتظام حركة الملاحة بالمجرى المائي يوم الاثنين بعدما سحبت قاطرات سفينة الشحن ” جلوري” التي أصابها عطل مفاجئ خلال عبور الممر الملاحي.

وقالت شركة الشحن (ليث) إنه من المتوقع أن تتسبب الحادثة في تأخيرات طفيفة فحسب مع استئناف قوافل السفن العبور المنتظم بحلول الساعة الحادية عشرة صباحا بالتوقيت المحلي (0900 بتوقيت جرينتش).

وجاء في بيان لهيئة قناة السويس أن السفينة التي تحمل اسم جلوري كانت في طريقها من تركيا إلى الصين عندما تعرضت لعطل فني في الكيلو 38 خلال عبورها ضمن قافلة الشمال. وأضاف البيان أن أربع قاطرات سحبت السفينة لأقرب نقطة في منطقة البلاح لإصلاح العطل.

وقناة السويس واحدة من أكثر الممرات المائية ازدحاما في العالم وهي أقصر طريق ملاحي بين أوروبا وآسيا.

وجنحت سفينة الحاويات العملاقة إيفر جيفن في الجزء الجنوبي من القناة عام 2021 مما عرقل حركة الملاحة لستة أيام قبل أن يتم تعويمها.

ووفقا لبيانات فيسل فايندر ومارين ترافيك المتخصصتين في تتبع السفن فإن جلوري سفينة بضائع سائبة ترفع علم جزر مارشال.

وذكر مركز التنسيق المشترك، وهو مركز معني بالإشراف على صادرات الحبوب الأوكرانية ومقره إسطنبول، أن السفينة غادرت ميناء تشورنومورسك الأوكراني في 25 ديسمبر كانون الأول متجهة إلى الصين وعلى متنها 65970 طنا من الذرة.

وقال المركز، الذي يضم ممثلين عن الأمم المتحدة وتركيا وأوكرانيا وروسيا، إنه سُمح للسفينة بمواصلة رحلتها من إسطنبول بعد خضوعها للتفتيش في الثالث من يناير كانون الثاني.

من جانبها قالت وكالة الشحن (ليث ايجينسيس) إن زوارق القطر التابعة لهيئة قناة السويس أعادت تعويم السفينة (جلوري) التي جنحت في القناة في وقت سابق يوم الاثنين.

وأضافت الوكالة أن 21 سفينة متجهة جنوبا ستستأنف عبورها للقناة مع توقع حدوث تأخيرات طفيفة.

وصرح الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، بأن فريق الإنقاذ البحري للهيئة تعامل باحترافية مع عطل فني مفاجئ لماكينات سفينة الصب GLORY في الكيلومتر 38 العابرة ضمن قافلة الشمال في رحلتها قادمة من تركيا ومتجهة إلى الصين، حيث يجرى العمل الآن على قطر السفينة العاطلة. للكيلو متر ٥١ ترقيم القناة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية