وزير إسرائيلي يعلن تلقيه دعوة رسمية لزيارة الإمارات

كشف وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا، المنتمي إلى حزب “الليكود”، النقاب عن أنّه تلقى دعوة رسمية لزيارة دولة الإمارات في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

 

وفي مقابلة أجرتها معه إذاعة الجيش الإسرائيلي قال قرا “إنها المرة الأولى التي تقدم دولة عربية دعوة رسمية علنية لوزير إسرائيلي لزيارتها”، معتبراً أنّ هذه الخطوة تأتي في إطار التحولات الدراماتيكية التي تشهدها العلاقة بين إسرائيل، والعديد من دول الخليج”.

 

وأضاف قرا أنّ الدول العربية، تكشف يوماً بعد يوم عن رغبة في “الارتباط مع إسرائيل”، معتبراً أنّ هذا التطور “يأتي في إطار التحوّل الذي تشهده بيئة إسرائيل الإقليمية”.

 

وزعم قرا أنّ “الكثير من الجهات العربية لاسيما في دول الخليج، تبدي رغبة في زيارة إسرائيل في القريب العاجل”، مشيراً إلى أن “الكثير من الأطراف الرسمية في الخليج، لا تتردد في التعبير عن دعمها لتل أبيب ومواقفها”.

 

واعتبر أنّ “نتائج الانتخابات البرلمانية في العراق تحمل مؤشرات إيجابية وتدلل على أنّها تؤذن بإضعاف مكانة إيران هناك”، مضيفاً أنّ “هذه النتائج، تحقّق أهدافاً إسرائيلية متمثلة في احتواء إيران، دون الحاجة إلى خوض حرب ضدها”.

 

وأشار قرا إلى أن الزيارة “الناجحة” التي قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى موسكو، “أسهمت في توفير عوامل، ستقلّص من قدرة إيران على العمل في سورية مستقبلاً”.

 

وقبل يومين أفادت وكالة أسوشيتد برس العالمية أن سفيري الإمارات يوسف العتيبة والبحرين عبد الله بن راشد آل خليفة، التقيا رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في مطعم بواشنطن في مارس/آذار الماضي.

 

وأضافت الوكالة أن السفير الإماراتي استضاف نظيره البحريني إلى جانب المستشار الأميركي والمسؤول في وزارة الخارجية براين هوك وعدد من الصحفيين الأميركيين، في مطعم “كافي ميلانو” بحي جورج تاون في العاصمة واشنطن.

 

وكان العتيبة على علم بوجود نتنياهو في المطعم نفسه، فطلب من مدير المطعم أن يدعوه هو وزوجته سارة إلى طاولته، حيث تبادلا الحديث.

 

وبحسب الوكالة، فقد أجاب نتنياهو عن أسئلة الحاضرين على طاولة السفير الإماراتي، وكانت تتعلق بموضوعات منها الملف الإيراني، في حين رفضت كل من سفارتي إسرائيل والإمارات التعليق على الخبر.

 

يأتي ذلك وسط تصاعد غير مسبوق في التطبيع بين الإمارات والبحرين وإسرائيل.

 

ومؤخرا شارك فريق رياضة إماراتية وبحرينية في سباق طواف دراجات هوائية نظمته إسرائيل في القدس المحتلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية