وزير الخارجية القطري يؤكد أن دولة قطر لا تعمل على تسييس الطاقة

قال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري إن دولة قطر لا تعمل على تسييس الطاقة أبدا، وترى ضرورة حماية الغذاء والدواء والطاقة لأنها قضايا تتعلق بالناس لا بالحكومات.

وأضاف وزير الخارجية القطري -في تصريحات خلال منتدى دافوس في دورته الـ53 بمدينة دافوس السويسرية- أن دولة قطر ستكون جاهزة بحلول عام 2027 بقدرات إضافية لضخ الغاز إلى السوق العالمية، لا سيما إلى القارة الأوروبية ونرفض تسييس الطاقة.

وقال إن كثيرا من صنّاع سياسات الانتقال من الطاقة الأحفورية إلى الطاقة النظيفة أوقفوا الاستثمار في مصادر الطاقة التقليدية خلال السنوات الماضية، وتجاهلوا أن هذا الانتقال يستغرق وقتا أطول.

وردا على سؤال عن حرب روسيا على أوكرانيا، قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري -في مقابلة مع قناة سي إن بي سي- إن دولة قطر لديها موقف سياسي واضح للغاية قائم على عدم قبول قيام دولة بغزو أخرى.

وقال إن دولة قطر لا تقبل التهديد بالقوة أو استخدامها واستهداف المدنيين، وأظهرت ذلك خلال التصويت في الأمم المتحدة.

وفي تصريحات خلال ندوة بشأن التحديات العالمية في مجالات الطاقة والغذاء في منتدى دافوس الاقتصادي، قال وزير الخارجية القطري إن العالم يقف موحدا للتصدي لبعض القضايا دون غيرها، وأضاف أن من المهم وقوف المجتمع الدولي مع قضايا الشرق الأوسط بالطريقة نفسها.

يذكر أن وزير خارجية هولندا السيد فوبكه هوكسترا أكد أن مساهمة دولة قطر ودورها في أمن الطاقة الأوروبي أمر هام وحيوي، باعتبارها واحدة من أكبر موردي الغاز الطبيعي المسال في العالم.

وأعرب هوكسترا، في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء القطرية “قنا” على هامش زيارته للدوحة، عن تطلع بلاده إلى مواصلة العمل مع دولة قطر في القضايا ذات الاهتمام المشترك وتوسيع التعاون بين البلدين الصديقين، سواء في القضايا الثنائية أو الإقليمية.

ولفت إلى الدور الهام والنشط الذي تلعبه دولة قطر في المنطقة، بما في ذلك تعزيز الحوار الإقليمي والتفاهم المتبادل، معربا عن تقدير بلاده لجهود الوساطة التي تقوم بها قطر في مختلف المناطق، ومشيرا في الوقت ذاته إلى أن هولندا وقطر شريكتان في مثل هذه الجهود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية