وزير سابق: يحذر من محاولات الإمارات إحكام سيطرتها على موانئ اليمن

حذر وزير النقل اليمني السابق صالح الجبواني من محاولات الإمارات إحكام سيطرتها على موانئ اليمن، وذلك من خلال المجلس الانتقالي الموالي لها.

وقال الجبواني في تغريدة له إن الإمارات تمسكت بوزارتي النقل والثروة السمكية لكي تكونا من نصيب المجلس الإنتقالي الموالي لها.”

وأضاف أن ذلك يأتي “في مسعى لسيطرة الإمارات رسمياُ على موانئ اليمن وبطرق رسمية “.

وحذر وزير النقل المستقيل من أية ضغوطات أو قبول من الحكومة اليمنية الشرعية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي على هذا الأمر ومنح الإمارات ما تريد.

وأوضح الجبواني أن استلام المجلس الانتقالي لوزارتي النقل والثروة السمكية يعني حصول الإمارات في اليمن على ما تتمنى وبتوقيع من الرئيس.

وقال إن الإمارات لا تبحث إلا عن الموانئ والجزر والطرق البحرية في اليمن.

وأضاف: “لازلت آمل في الرئيس والنائب أن لا يفرطا في سيادة البلد، وأدعو أبناء اليمن للوقوف بوجه هذه المهزلة”.

في غضون ذلك، وجه مدير الجمارك في جزيرة سقطرى رسالة إلى مؤسسة خليفة الإنسانية الإماراتية الرسمية يطالب بالإفصاح عن حمولة باخرة وصلت الجزيرة.

ونشر مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي الرسالة التي طالب فيها مدير الجمارك سعد علي الكشف عن الكميات التجارية الواصلة عبر بواخر المؤسسة الإنسانية.

وقال علي إنه لوحظ بيع المشتقات النفطية والمواد الغذائية في الأسواق المحلية في المحافظة، وتم الإبلاغ بأنها مساعدات إنسانية أثناء خروجها من الميناء دون إجراءات جمركية.

وطالب بموافاة مديرة الجمارك في سقطرى بالكشف عن المساعدات الإنسانية وكمياتها وأنواعها حتى يتم إتمام معاملاتها وفق النظام والقانون.

من جانب آخر، تتواصل الفعاليات المناهضة للوجود العسكري الإماراتي في محافظة شبوة، وخاصة في ميناء بلحاف لتصدير الغاز الطبيعي.

وطالب المتظاهرون بإعادة فتح الميناء والسماح بتشغيله ووقف إنهاء السيطرة الإماراتية عليه، بما سيعزز من الموارد الاقتصادية في المحافظة واليمن ككل.

ودعوا إلى وقوف كافة المكونات اليمنية وعلى رأسها الحكومة الشرعية لإخراج القوات الإماراتية والميليشيات التابعة لها وتشغيل الميناء وإعادة تصدير الغاز.

اقرأ أيضاً:

اعتصام شعبي في شبوة ودعوات لمواجهة تدخلات الإمارات في المحافظة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية