ولي العهد السعودي يعين إنزيريو لرئاسة السياحة التراثية

قرر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تعيين يرارد جيري إنزيريو، لمنصب الرئيس التنفيذي لـ”هيئة تطوير بوابة الدرعية”، لرئاسة السياحة التراثية في المملكة العربية السعودية.
وقال إنزيريو في هذا السياق: “يشرّفني كثيرا حصولي على امتياز المساهمة في رؤية صاحب السمو الديناميكية للدولة. وإن هذا الوقت ملهم بالفعل في هذه البلد الاستثنائية. وأشعر بامتنان كبيرٍ تجاه فرصة قيادة فريق عمل من الطراز العالمي من أجل تطوير هذا الموقع التاريخي، الذي سيمنح العالم أصدق نافذة إلى روح هذه الأرض، وشعبها المضياف، وتاريخها الغني. وستصبح الدرعية أحد الملتقيات الأكثر روعة في العالم”.
ووفقاً صحيفة “ديلي تايمز” الأمريكية، فقد تم “اختيار إنزيريو، الذي يوصف بأنه الرجل التطلعي ذو الباع الطويل في قطاع السياحة، للإشراف على ترميم “الدرعية”، ولتطوير عدد من الأصول التاريخية والسياحية الجديدة الكبرى بما في ذلك المتاحف، والمؤسسات الأكاديمية، ومنشآت التعليم والترفيه، والمنتجعات، والمطاعم، والمرافق الصحية، والمراكز التجارية الراقية، ضمن خطة تطوير تمتد على مساحة 7.1 مليون متر مربع على الجهة الغربية من الرياض.
وأضافت الصحيفة، أن هذه المبادرة تشكل عنصرا أساسيا ضمن رؤية ولي العهد لعام 2030 من أجل تحديث الدولة السعودية، وإشراك المواطنين السعوديين، واستقبال الضيوف من كافة أنحاء العالم.
وأشارت الصحيفة إلى أن منظمة اليونسكو قامت مؤخرا، بإدراج حي الطريف في الدرعية كأحد مواقع التراث العالمي.
وتتمتع “الدرعية”، المدينة العربية التي تقع في إقليم عارض اليمامة التاريخي بجنوبي هضبة نجد، وتتبع للرياض، والمسجلة لدى اليونسكو، بعمق تاريخي يزيد عن 590 عاما، فهي تشكل جذور السعودية، انطلاقا من كونها مهد المملكة العربية السعودية الأولى، والثانية، والحالية، وفق تقارير إعلامية.
وسيتمّ ترميم أجزاء كثيرة من الموقع الأصلي، المبني من قرميد اللبن وفق الهندسة التقليدية لمنطقة النجد الكبرى، بحيث تحافظ على طابعها الأصيل، مع إضافة مواقع سياحية ومنشآت جديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية