مصادر : خليفة حفتر في زيارة إلى إسرائيل

كشف تقرير نشرته صحيفة جورزاليم بوست الإسرائيلية، أن طائرة خاصة يملكها الجنرال المتقاعد خليفة حفتر، الذي يسيطر على أجزاء واسعة من شرق ليبيا، قد حطت في إسرائيل، الخميس.

وكانت طائرة حفتر قد أقلعت من ليبيا وهبطت لفترة وجيزة في قبرص، قبل أن تتوجه إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي، حيث بقيت هناك ساعتين، قبل أن تعود مرة ثانية إلى قبرص، حسب الصحيفة الإسرائيلية.

ويقود حفتر قوات في شرق ليبيا، وخاض حربا أهلية ضد الحكومة الليبية المعترف بها دوليا خلال 2014 وحتى 2020.

وتشير الصحيفة إلى زيارة حفتر لإسرائيل جاءت بعد أيام من نشر وسائل إعلام أن رئيس الوزراء الليبي، عبدالحميد دبيبة التقى بمدير الموساد الإسرائيلي ديفيد برنيع في الأردن لبحث ملف تطبيع ليبيا للعلاقات مع الاحتلال، وهو ما نفاه الدبيبة.

حفتر في إسرائيل

وكانت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، قد كشفت في نوفمبر الماضي أن صدّام، نجل حفتر كان قد التقى بمسؤولي المخابرات الإسرائيلية العام الماضي.

وفي حينها قالت الصحيفة إن طائرة خاصة تقل صدام أقلعت، من دبي وهبطت في مطار بن غوريون في تل أبيب، حيث بقيت على الأرض قرابة 90 دقيقة، ثم واصلت طريقها إلى وجهتها النهائية في ليبيا.

وذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن صدام، نجل القائد العسكري الليبي البارز، خليفة حفتر، زار إسرائيل “سرا” سعيا لتوطيد العلاقات قبيل الانتخابات الرئاسية الليبية المقررة الشهر القادم، وتساءلت: “هل يلوح التطبيع الإسرائيلي الليبي في الأفق؟”.

وأشار التقرير إلى أن حفتر الأب والابن يسعيان إلى الحصول على “مساعدة عسكرية ودبلوماسية من إسرائيل”، مقابل وعد منهما ببدء علاقة دبلوماسية معها.

وكتب بلومينتال في حينه وهو مراسل الإذاعة الإسرائيلية الرسمية “كان”، تغريدة على حسابه في “تويتر”، قال فيها إن “طائرة خاصة من طراز (P4-RMA) يستخدمها رجال الجنرال الليبي خليفة حفتر، الذي يسيطرعلى شرق ليبيا، ستهبط في مطار بن غوريون”.

ولم يتطرق الصحافي الإسرائيلي إلى أفراد ركاب الطائرة الذين لم تتضح هويتهم، وإذا ما كانت ستعقد لقاءات بين الشخصيات التي كانت على متن الطائرة، وبين المسؤولين الإسرائيليين.

وأضاف بلومينتال في تغريديه “يحظى الجنرال حفتر بدعم روسيا، ومصر والإمارات والأردن وفرنسا، وفي الماضي كانت هناك مزاعم بأن إسرائيل تساعده أيضا”.

ولم يصدر أي تعليق من حفتر أو الجانب الإسرائيلي بشأن الطائرة التابعة لرجال حفتر، علما أنه لا توجد علاقات دبلوماسية بين إسرائيل وليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية