بلومبيرغ: السعودية تجري مفاوضات للاستحواذ على شركة Kakao لألعاب الفيديو

قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية إن صندوق الاستثمارات في السعودية يجري مفاوضات لدفع 591 مليون دولار، لشراء حصة في شركة Kakao  “كاكاو إنترتينمنت” الكورية للترفيه وألعاب الفيديو.

وقالت الوكالة أن الصفقة مع شركة Kakao الكورية جاءت بعد زيارة ولي عهد السعودي محمد بن سلمان إلى سيول بنوفمبر الماضي.

وأشارت الوكالة الى انخفاض  أسهم Kakao Corp بنسبة 50% لهذا العام، حيث فقدت أكثر من نصف قيمتها.

فيما قال موقع أكسيوس الأمريكي إن السعودية ستستثمر 37.8 مليار دولار في مجموعة الألعاب Savvy Gaming.

وبين أن ذلك جزء من جهد مثير للجدل لشراء الكثير من شركات الألعاب.

وذكر الموقع الواسع الانتشار إنه جرى البدء بإنشاء العديد من شركات الألعاب الخاصة بها.

وقالت “كاكاو إنترتينمنت” إن هذا يعد أكبر استثمار جذبته شركات المحتوى الكورية الجنوبية من الخارج، كما هو الأكبر من بين الشركات التابعة لـ “كاكاو”.

وقال “كيم سونغ-سو”، رئيس “كاكاو إنترتينمنت” إن جذب هذا الاستثمار يدل على إمكانات صناعة المحتوى الكوري، مضيفا أنه تماشيا مع استراتيجية الحكومة لتنمية الثقافة الكورية التي تهدف إلى رفع مكانة كوريا الجنوبية وتعزيز صادرات المحتوى الكوري، تبذل “كاكاو” قصارى جهدها لتصبح شركة ترفيه عالمية رائدة من خلال دمج شبكات”كاكاو” الرقمية والمحتوى الكوري.

وقالت مصادر إن “كاكاو إنترتينمنت” ترى أنه على الرغم من تراجع معنويات المستثمرين بسبب حالة عدم اليقين الاقتصادي، جذبت مثل هذا الاستثمار الكبير بنجاح في فترة زمنية قصيرة بفضل أجواء التعاون الاقتصادي بين كوريا الجنوبية والسعودية التي تشكلت من خلال محادثات القمة الكورية – السعودية.

وذكرت الشركة إنها تخطط لاستخدام نصف الاستثمار لتعزيز مشاريعها القائمة في العالم، واستخدام النصف الآخر لتعزيز القدرة التنافسية العالمية.

وتحظى الألعاب والرياضات الالكترونية بشعبية كبيرة في بلد يبلغ عدد سكانه نحو 35 مليون نسمة وغالبيتهم دون سن الخامسة والعشرين.

ووصلت قيمة سوق هذه الألعاب في المملكة إلى مليار دولار في عام 2021، وهو الاعلى من بين دول المنطقة، بحسب تقرير عن سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أصدرته شركة “نيكو بارتنرز” المتخصصة في هذا القطاع هذا الشهر.

وقال مراقبون أن السعودية تستغل ما يُسمى بـ”الغسيل الرياضي” بهدف التغطية على سجل المملكة الفاضح في حقوق الإنسان.

وأن المملكة تستثمر المليارات في الغسيل الرياضي من خلال الاستحواذ على الأندية الأوروبية و استضافة العديد من الفعاليات الرياضية على أرضها ودفع مبالغ مالية و رشاوى للرياضين للمشاركة في تلك الأحداث.

و أفادت المصادر أن السعودية استحوذت على شركتين متخصصتين بالألعاب الإلكترونية بقيمة 1.5 مليار دولار.

حيث استحوذت مجموعة Savvy Gaming Group المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي على شركتي ESL و FACEIT والتي تعتبر من أهم منصات الرياضات الإلكترونية في العالم، واللتان أصبحتا بحوزة المجموعة السعودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية