طيران الإمارات تسرح موظفين بسبب تأثير وباء كورونا

قالت شركة طيران الإمارات إنها سرحت بعض الموظفين بسبب تأثير وباء كورونا ، فيما قال مصدران في الشركة إن الطيارين المتدربين وطاقم الطائرات تأثروا، بحسب  تقرير رويترز.

وقالت متحدثة باسم الشركة: “لقد استعرضنا جميع السيناريوهات المحتملة من أجل الحفاظ على عملياتنا التجارية، ولكننا توصلنا إلى استنتاج مفاده أنه يجب علينا مع الأسف أن نقول وداعا لبعض الأشخاص الرائعين الذين عملوا معنا. تبذل الشركة قصارى جهدها لحماية القوى العاملة حيثما أمكننا”.

ولم تذكر شركة الطيران المملوكة للدولة ، والتي يعمل بها حوالي 60 ألف موظف وهي جزء من مجموعة الإمارات، عدد الموظفين الذين تأثروا بتخفيضات الوظائف بسبب تأثير وباء كورونا .

وقالت طيران الإمارات في 10 مايو إن التزام حكومة دبي بتزويدها بالأموال سيسمح لها بالحفاظ على قوتها العاملة.

كما قامت دناتا التابعة لمجموعة خدمات المطارات التابعة لمجموعة الإمارات بتسريح بعض الموظفين ووضع آلاف آخرين في إجازة بدون أجر.

وكانت وكالة أنباء بلومبرج الأمريكية كشفت قبل أيام عن أن طيران الإمارات تخطط لتسريح نحو 30 ألف موظف لخفض التكاليف في ظل تفشي فيروس كورونا، وهو ما يمثل 30% من عدد الموظفين البالغ نحو 105 آلاف حتى نهاية مارس.

ونقلت الوكالة الأمريكية عن أشخاص مطلعين على الأمر أن الشركة تدرس أيضا تسريع التقاعد المخطط لأسطولها من طائرات A380.

وقالت الشركة في وقت سابق من الشهر الماضي إنها ستزيد الديون لمساعدة نفسها في التغلب على جائحة فيروس كورونا، ، وقد تضطر إلى اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لأنها تواجه أصعب الشهور في تاريخها.

وقالت شركة الطيران المملوكة للدولة ، التي علقت رحلات الركاب المنتظمة في مارس بسبب تفشي الفيروس الذي حطم الطلب العالمي على السفر، إن الانتعاش في السفر يمكن أن يكون بعد 18 شهرا على الأقل.

وقالت إنها ستلجأ إلى البنوك لجمع الديون في الربع الأول من العام الحالي لتقليل تأثير الفيروس على التدفقات النقدية.

 

بلومبرج: طيران الإمارات تخطط لتسريح 30 ألف موظف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية