مقتل 4 مهاجمين باشتباك أمام مركز أمني وسط السعودية

قالت وسائل إعلام سعودية إن أربعة أشخاص قتلوا يوم الأحد أثناء مهاجمتهم مركزًا أمنيًا في محافظة الزلفي التابعة للعاصمة السعودية الرياض وسط المملكة.

وأفاد مصدر أمني سعودي بـ”إحباط هجوم إرهابي على مركز مباحث الزلفي”، وهو مركز أمني تابع لأمن الدولة شمالي الرياض.

أضاف أن “اثنين من المهاجمين ترجّلا من السيارة وأطلقا النار على رجال الأمن، فتصدوا لهما وقتلوهما على الفور”.

وأشار إلى أن “مهاجمًا ثالثًا حاول الفرار، وتم قتله، وفجّر الرابع نفسه بحزام ناسف كان يرتديه”.

وذكر أن المهاجمين كان يحملون رشاشات ومسدسًا وقنابل وعبوات بنزين.

وأظهرت مقاطع فيديو تداولها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أربع جثث لمسلحين، بعضهم قتل على بوابة المركز الأمني كما يبدو، وآخر في الطريق، ورابع داخل مركبة.

ويستهدف بعض المسلحين على فترات نقاطًا ودوريات أمنية في مناطق بالمملكة، مما أوقع قتلى من الطرفين.

كان من آخر تلك الهجمات، إعلان السلطات في 7 نيسان/ إبريل الماضي مقتل “إرهابيين” اثنين، والقبض على آخرَين بعد مهاجمتهم نقطة أمنية شرقي المملكة.

ونفّذ تنظيم الدولة عشرات الهجمات داخل السعودية، أدت لمقتل أكثر من 60 شخصًا بين عامي 2015 و2016.

كما أن بعض المناطق ذات الكثافة الشيعية في السعودية شهدت هجمات على أهداف أمنية.

ويقول الشيعة إنهم مضطهدون من الحكومة السعودية، ويُعانون من التهميش وعدم المساواة.

ومحافظة الزلفي من محافظات منطقة الرياض الـ20 في إقليم نجد الواقع وسط المملكة.

وتبلغ مساحة الزلفي 5400 كلم2، ويبلغ عدد سكانها أكثر من 72000 ألف نسمة

وتعتبر من المحافظات التابعة لمنطقة الرياض والمتميزة بموقعها الاستراتيجي.

وتربط المحافظة ما بين شمالي المملكة ودول الخليج والديار المقدسة.

وتعتبر من المناطق الآهلة بالسكان وتستحوذ المحافظة على الجزء الشمالي لمنطقة الرياض.

وتعتبر مدينة الزلفي أكبر مدن المحافظة، وفيها مركز إمارة المحافظة، وتبعد عن القصيم مـسـافـة 60 كلم.

تبعد الزلفي عن الرياض مسافة 260 كم شمالًا، ويحدها من الشمال صحراء النفود أو كما تعرف في نفود الثويرات، والغرب منطقة القصيم.

أما من الجنوب فتحدها محافظة الغاط، ومن الشرق الأرطاوية.

 

مقتل مطلوب وشرطي والعثور على جثة قاض شرقي المملكة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية